الأرجنتيني فيغيروا يسجل أحد أهدافه الثلاثة في مرمى أستراليا (الفرنسية)


صعدت الأرجنتين للدور نصف النهائي في كأس القارات السابعة لكرة القدم التي تستضيفها ألمانيا حتى 29 يونيو/حزيران الجاري بفوزها على أستراليا 3-2 في المباراة التي جرت مساء أمس السبت في ختام الجولة الثانية للمجموعة الأولى في البطولة.

 

وفي حضور 26 ألف متفرج بمدينة نورمبرغ، شهدت المباراة تألق المهاجم الأرجنتيني لوسيانو فيغيروا حيث سجل بمفرده ثلاثة أهداف في الدقائق 12 و53 و90 وأضاف  زميله خوان رومان ريكيلمي هدفا من ركلة جزاء في الدقيقة 31، بينما سجل وجون ألويزي هدفي أستراليا (61 من ركلة جزاء و70).

 

وهذا هو الفوز الثاني للأرجنتين بعد الأول على تونس 2-1 لترفع رصيدها إلى ست نقاط، بينما لقيت أستراليا خسارتها الثانية بعد الأولى أمام ألمانيا 3-4.


ولعبت خبرة المنتخب الأرجنتيني دورا حاسما في تحقيق الفوز وخاض لاعبوه المباراة بهدوء وثقة ليتقدموا بثلاثية نظيفة ثم نجح الأستراليون في الاستفادة من بعض الأخطاء الدفاعية بتسجيل هدفين، قبل أن يضيف منتخب السامبا هدفا رابعا في اللحظات الأخيرة.


فرحة ألمانية بالصعود لنصف النهائي (الفرنسية)

تأهل ألماني
وكان منتخب ألمانيا أصبح أول المتأهلين لنصف النهائي بعد فوزه على نظيره التونسي 3-صفر لتلحق بالأخير هزيمته الثانية على التوالي بعد الأولى أمام الأرجنتين 1-2 في افتتاح البطولة.

 

سجل الأهداف مايكل بالاك (74 من ركلة جزاء) وباستيان شفاينشتايغر (80) وميكه هانكه (89) لتحقق ألمانيا فوزها الثاني على التوالي بعد الأول على أستراليا 4-3.
 
ولعبت تونس بتشكيلتها الكاملة باستثناء غياب قائدها المدافع خالد بدرة بسبب الإصابة، وأجرى مدربها الفرنسي روجيه لومير 7 تغييرات على التشكيلة التي خاضت المباراة الأولى، حيث أشرك الثنائي الهجومي الخطير زياد الجزيري وسيلفا دوس سانتوس منذ البداية مما شكل متاعب للدفاع الألماني.
 
في المقابل, أجرى مدرب ألمانيا يورغن كلينسمان 3 تبديلات فأشرك الحارس ينز ليمان مكان أوليفر كان, والمهاجم جيرالد أسامواه مكان كيفن كورانيي, ولاعب الوسط سيباستيان دايسلر مكان بيرند شنايدر.
 
ورغم الفوز الألماني الكبير فإن النتيجة لا تعكس حقيقة الأداء المتواضع الذي قدمه الفريق في معظم فترات المباراة قبل أن يتمكن من هز الشباك التونسية ثلاث مرات في آخر 15 دقيقة.

المصدر : وكالات