احتفال تونسي بالفوز الثمين (الفرنسية)

 
أنعش المنتخب التونسي لكرة القدم آماله في التأهل لنهائيات مونديال 2006 في ألمانيا بعد فوزه الثمين على نظيره الغيني الزائر 2-صفر ضمن المجموعة الخامسة لتصفيات أفريقيا.
 
وفي حضور نحو 40 ألف متفرج بملعب رادس في ضواحي تونس العاصمة، نجح المنتخب المضيف في إنهاء الشوط الأول للمباراة التي جرت مساء أمس السبت متقدما بهدف للاعب برازيلي المولد جوزيه كلايتون في الدقيقة 36 إثر ركلة جزاء احتسبت لمصلحة زياد الجزيري.
 
وانتظر المنتخب التونسي إلى الدقيقة 79 كي يعزز فوزه بهدف ثان عن طريق عادل الشاذلي الذي سدد كرة قوية من مسافة 30 مترا بعد ثلاث دقائق فقط من نزوله بديلا للجزيري.

وأتيحت للاعبي غينيا فرص عدة لتعديل النتيجة في الشوط الثاني لكن التسرع ونقص الخبرة تسببا في ضياعها، علما بأن الفريق أكمل المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد مدافعه سيلا كانغوري للخشونة في الدقيقة 80.

وبهذا الفوز رفع المنتخب التونسي رصيده إلى 14 نقطة في المركز الثاني للمجموعة متأخرا بنقطة واحدة عن المنتخب المغربي المتصدر، بينما تحتل غينيا المركز الثالث برصيد 11 نقطة تليها كينيا (9 نقاط) ثم بوتسوانا (6) فيما تقبع مالاوي في ذيل القائمة برصيد ثلاث نقاط.

المصدر : وكالات