الزمالك المصري يكفيه التعادل السلبي أو الفوز بأي نتيجة ليتأهل لدور الثمانية (رويترز-أرشيف) 

تخوض سبعة فرق عربية يوم الجمعة القادم مواجهات هامة وحاسمة في إياب دور 16 للتأهل لدور الثمانية في بطولة دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم.

ففي القاهرة يلتقي الأهلي المصري مع اتحاد العاصمة الجزائري حيث يسعى الأهلي لضمان التأهل واستغلال تفوقه بهدف دون رد في مباراة الذهاب التي أقيمت بالجزائر قبل أسبوعين.

وفي تونس ستجري مواجهة ساخنة بين الجارين النجم الساحلي التونسي والجيش الملكي المغربي، حيث يأمل الجيش الحفاظ على تفوقه عن طريق أداء مباراة متوازنة دفاعا وهجوما لتحقيق التعادل الذي يكفل له الصعود إلى دور الثمانية، فيما يسعى النجم التونسي لتعويض خسارته في لقاء الذهاب بهدف ومحاولة الفوز بهدفين على الأقل.

أما المغرب فتشهد مباراة الرجاء البيضاوي المغربي مع أفريكا سبورت العاجي. وتبدو فرص الفريق المغربي كبيرة لاجتياز هذا الدور، خاصة أنه حقق نتيجة إيجابية في مباراة الذهاب بأبيدجان بالتعادل 1-1.

كما تقام في جوهانسبرغ مباراة الترجي التونسي مع كايزر تشيفز من جنوب أفريقيا حيث سحق الفريق التونسي ضيفه بأربعة أهداف نظيفة في لقاء الذهاب بتونس.

ويستضيف أسيك أبيدجان بطل كوت ديفوار النيجيري دولفين الذي سبق له أن فاز في مباراة الذهاب 2-صفر.

وفي لوساكا يلتقي الأسهم الحمراء بطل زامبيا مع أنيمبا النيجيري حامل اللقب الذي فاز ذهابا بثلاثة أهداف نظيفة.

أما في غينيا فيستضيف فريق فيلو ستار الغاني منافسه أياكس كيب تاون من جنوب أفريقيا الذي فاز على أرضه 2-صفر.

وتختتم مباريات دوري الأبطال يوم الأحد بلقاء بين الزمالك المصري وأتليتيكو أفياكو الأنغولي بالقاهرة.

ويحتاج الزمالك إلى الفوز بأي نتيجة أو التعادل بدون أهداف بعد أن تعادل الفريقان في أنغولا 1-1 قبل أسبوعين.

وستتأهل الفرق الفائزة بمجموع المباراتين إلى دور الثمانية لتقسم إلى مجموعتين، بينما ينتقل الخاسرون الثمانية إلى كأس الاتحاد الأفريقي حيث يلتقون مع الفائزين من دور الـ16 في دور إضافي في أول دمج بين البطولتين.



المصدر : رويترز