قائد يوفنتوس أليساندرو ديل بييرو يتقدم بالكرة ومن خلفه قائد روما فرانشيسكو توتي (الفرنسية)  


حافظ ميلان حامل اللقب ويوفنتوس على موقعهما في قمة الدوري الإيطالي لكرة القدم بفوزهما على مضيفيهما أتالانتا وروما بنتيجة واحدة 2-1 في افتتاح المرحلة السابعة والعشرين للبطولة ليرتفع رصيد الفريقين إلى 60 نقطة مع أفضلية لميلان بفارق الأهداف.
وفي المباراة الأولى فرض التعادل نفسه حتى نهاية الوقت الأصلي للمباراة بعد أن تقدم ميلان بهدف للاعب ماسيمو أمبروزيني بضربة رأس في الدقيقة 71، وتعادل أتالانتا بعد دقيقتين فقط بضربة رأس للنيجيري ستيفن ماكينوا، ثم اشتعلت الإثارة في الوقت بدل الضائع وخطف أندريا بيرلو هدف الفوز لميلان في الثواني الأخيرة.
 
وجاء فوز ميلان الغالي رغم افتقاده جهود عدد من أبرز نجومه هم الهداف الأوكراني أندري شفتشنكو ولاعب الوسط البرتغالي روي كوستا والمدافع الجورجي كاخا كالادزه بسبب الإصابة، إضافة إلى المدافع البرازيلي كافو بسبب الإيقاف.
 
وهذا هو الفوز السادس على التوالي لميلان في الدوري والسابع في مختلف المسابقات، مما يرفع من معنويات اللاعبين قبل المواجهة الحاسمة ضد مانشستر يونايتد الإنجليزي الثلاثاء المقبل في إياب الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا.

ضربة رأس للاعب ميلان الأرجنتيني هرنان كريسبو (الفرنسية)

فوز يوفنتوس
وفي المباراة الثانية التي جرت على الملعب الأولمبي في روما بحضور ما يقرب من 35 ألف متفرج، نجح مدرب يوفنتوس فابيو كابيلو في انتزاع فوز ثمين على فريقه السابق روما 2-1.
  
وتقدم اليوفي عن طريق مدافعه  الدولي فابيو كانافارو عندما تابع كرة سددها زميله السويدي  زلاتان إبراهيموفيتش في الدقيقة 11.

وأدرك أنطونيو كاسانو التعادل لروما عندما كسر مصيدة التسلل وانفرد بالحارس جانلويجي بوفون في الدقيقة 39 وسدد بقوة مسجلا هدفه الشخصي السابع هذا الموسم.
 
لكن يوفنتوس نجح في انتزاع الفوز الثمين عن طريق قائده أليساندرو دل بييرو من ركلة حرة مثيرة للجدل في الدقيقة 44، ليكتسب دعما معنويا مهما قبل مواجهة ريال مدريد الأربعاء المقبل في دوري الأبطال الأوروبي.
 
وتختتم المرحلة مساء اليوم الأحد بلقاءات فيورنتينا مع ريجينا, وإنتر ميلان مع ليتشي, وليفورنو مع باليرمو, وميسينا مع لاتسيو, وبارما مع كالياري, وسمبدوريا مع كييفو, وسيينا مع بريشيا, وأودينيزي مع بولونيا.

المصدر : وكالات