رونالدو غاب عن مباراة ريال مدريد الأخيرة أمام نومانسيا (الفرنسية-أرشيف)


عاد النجم البرازيلي الشهير رونالدو إلى ناديه الإسباني ريال مدريد بعد رحلة مفاجئة إلى بلاده أحاط الغموض بأسبابها، وقالت مصادر إعلامية إنها تعلقت بقضية خطيرة لكن رونالدو رفض الإفصاح عن أسبابها الحقيقية.
 
وكان ريال مدريد أعطى موافقته لرونالدو على السفر إلى البرازيل يوم الجمعة الماضي وسط تقارير غير رسمية أكدت مرض والدته وشقيقه نيليو، ولكن لم يتأكد أي من الخبرين.

وغاب المهاجم البرازيلي عن مباراة فريقه الأخيرة بالمرحلة الحادية والعشرين للدوري الإسباني والتي انتهت بفوز صعب للريال على نومانسيا المغمور بهدفين لهدف مساء الأحد الماضي، علما بأن الأخير أوشك على انتزاع التعادل في اللحظات الأخيرة للمباراة.
 
وقدم رونالدو الشكر إلى ناديه الذي سمح له بالسفر قائلا إنه كان أمرا صعبا بالنسبة له، لكنه عندما ذهب إلى البرازيل لم يجد الأمر مخيفا كما كان يعتقد حيث تمت تسوية كل شيء. كما أشاد اللاعب بزملائه لنجاحهم في تحقيق الفوز واحتفاظهم بالمركز الثاني خلف برشلونة متصدر الدوري الإسباني.

المصدر : وكالات