كانيجيا مرتديا قميص نادي قطر خلال الموسم الماضي (الفرنسية-أرشيف)

 
وضع النجم الأرجنتيني كلاوديو كانيجيا اليوم السبت نهاية لمسيرته الطويلة مع كرة القدم وأعلن اعتزاله اللعب وهو في الثامنة والثلاثين من عمره، مؤكد أنه تلقى بعض العروض لكن أيا منها لم يكن مقنعا بالنسبة له.
 
وقال النجم السابق لمنتخب الأرجنتين إنه تردد كثيرا في اتخاذ قراره بالاعتزال والذي جاء بعد سبعة أشهر قضاها بعيدا عن الملاعب منذ أن أنهى علاقته مع نادي قطر القطري في نهاية الموسم الماضي.

وبدأ كانيجيا مسيرته الكروية قبل عشرين عاما وبالتحديد في نهاية عام 1985، مع نادي ريفر بليت، انضم بعدها الى بوكا جونيورز وكلاهما من أندية القمة في الأرجنتين، ثم تحول للاحتراف في أوروبا حيث لعب مع أندية فيرونا وأتالانتا برغامو وروما الإيطالية ثم دندي ورينجرز الأسكتلنديين وبنفيكا البرتغالي، قبل أن يتحول إلى قطر.

ولم يظهر النجم الأرجنتيني حماسا كبيرا تجاه تجربته مع نادي قطر خلال موسم 2003-2004، وقال إنها كانت جيدة على الصعيد المادي فقط، حيث  شعر بالوحدة في غياب عائلته، على حد تعبيره.
 
مسيرة حافلة
وخاض كانيجيا في مسيرته الكروية 457 مباراة رسمية سجل فيها 122 هدفا،  كما أحرز لقب الدوري الأرجنتيني مع ريفر بليت عام 1986, وأحرز لقب الدوري الأسكتلندي مع رينجرز عام 2003 ثم كأس ولي عهد قطر في العام التالي.
 
وعلى الصعيد الدولي خاض اللاعب الأرجنتيني 50 مباراة سجل فيها 16 هدفا، وبلغ خلالها نهائي مونديال 1990 في إيطاليا عندما خسرت الأرجنتين صفر-1 أمام ألمانيا, ثم ساهم مع منتخب بلاده في الفوز ببطولة أميركا الجنوبية (كوب أميركا) التي استضافتها تشيلي عام 1991.

المصدر : الفرنسية