فرض النجم البرازيلي رونالدينيو نفسه كأفضل لاعب لكرة القدم في العالم خلال عام 2005 وذلك في الاستفتاء الذي أجرته "الجزيرة نت" خلال الأيام الماضية وشارك فيه أكثر من تسعة آلاف من زوار الموقع.
 
وتفوق رونالدينيو المحترف في نادي برشلونة بطل الدوري الإسباني، بشكل كبير على جميع منافسيه حيث أيده أكثر من 6500 مصوت بنسبة بلغت 72.5%، بينما جاء الكاميروني صامويل إيتو زميله في برشلونة في المركز الثاني ونال تأييد 9.9 % من المصوتين.
 
وجاء في المركزين الثالث والرابع اللاعبين الإنجليزيين فرانك لامبارد نجم تشلسي وستيفن جيرارد نجم ليفربول حيث نال الأول تأييد 4.8% من المشاركين مقابل 3.3% للثاني، بينما منحت نسبة تبلغ 9.6% أصواتها لنجم آخر غير هؤلاء الأربعة.
 
وكان رونالدينيو نال العديد من جوائز "الأفضل" هذا العام حيث فاز بالكرة الذهبية التي تمنحها مجلة "فرانس فوتبول" لأفضل لاعب في أوروبا، ثم فاز قبل أيام بلقب أفضل لاعب في العالم على التوالي وفقا لاختيار الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" وذلك للعام الثاني على التوالي.
 
واحتل لامبارد المركز الثاني بعد رونالدينيو في جائزتي الكرة الذهبية وأفضل لاعب في العالم، بينما احتل جيرارد المركز الثالث في الجائزة الأولى وحل إيتو ثالثا في لقب الفيفا.
 
وقدم رونالدينيو خلال العام المنقضي أداء رائعا سواء مع منتخب بلاده الذي قاده للفوز بكأس القارات وللتأهل إلى نهائيات كأس العالم 2006 بألمانيا أو مع فريقه برشلونة الذي قاده لاستعادة بطولة الدوري الإسباني بعد غياب ست سنوات.
 
وساهم إيتو كذلك في فوز برشلونة بالدوري الإسباني حيث كان هداف الفريق، بينما ساهم لامبارد بفوز تشلسي بالدوري الإنجليزي وقاد جيرارد ليفربول إلى الفوز بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم.
 
وكان استفتاء الجزيرة نت للعام الماضي 2004 قد شهد فوز البرتغالي من أصل برازيلي ديكو المحترف في برشلونة الإسباني باللقب، متقدما على  رونالدينيو والفرنسي تيري هنري والأوكراني أندري شفتشينكو.

المصدر : الجزيرة