كين كان نجما لمانشستر يونايتد على مدى سنوات طوال (الأوروبية-أرشيف)


أظهرت عدة أندية إنجليزية اهتماما بضم نجم الوسط الأيرلندي روي كين الذي أنهى علاقته بفريق مانشستر يونايتد الإنجليزي يوم الجمعة الماضي، كما تحدثت تقارير عن احتمال انتقال اللاعب إلى سلتيك الأسكتلندي أو يوفنتوس الإيطالي.
 
وكان في مقدمة هذه الأندية بولتون الذي يحتل المركز الخامس في الدوري الإنجليزي الذي أفصح عن نيته في هذا الشأن رغم إشارة مدرب الفريق سام ألاردايس إلى اعتقاده بصعوبة الأمر.
 
وكان بورتسموث صاحب المركز السابع عشر في الدوري أول الأندية التي أعربت عن اهتمامها بالتعاقد مع كين البالغ من العمر 34 عاما تلاه وست بروميتش ألبيون السادس عشر, ثم ويغان الصاعد حديثا إلى دوري الأضواء والذي يعد مفاجأة الموسم حيث يحتل المركز الثاني متقدما على العديد من الأندية الكبرى.
ولا تقتصر المساعي لضم كين على أندية إنجلترا، حيث يبدو نادي سلتيك الأسكتلندي في مقدمة المرشحين للحصول على خدمات اللاعب خاصة إذا نجح في تحمل راتبه الكبير.

كما دخل نادي يوفنتوس الإيطالي على الخط وفقا لما ذكرته صحف بريطانية أكدت أن كين يفكر جديا في الانضمام إلى يوفنتوس خاصة أن ذلك سيمنحه فرصة المنافسة على لقب بطولة دوري أبطال أوروبا لهذاالموسم.
 
وكان مانشستر يونايتد اتفق وديا مع كين على فسخ العقد الذي يربط بينهما والذي كان سينتهي في يونيو/حزيران المقبل وذلك بسبب الانتقادات الشديدة التي وجهها كين إلى زملائه عقب الخسارة القاسية أمام ميدلسبره 1-4 في الدوري المحلي.

المصدر : وكالات