تشلسي وليفربول وإنتر ميلان للدور الثاني بأبطال أوروبا
آخر تحديث: 2005/11/24 الساعة 02:50 (مكة المكرمة) الموافق 1426/10/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/11/24 الساعة 02:50 (مكة المكرمة) الموافق 1426/10/23 هـ

تشلسي وليفربول وإنتر ميلان للدور الثاني بأبطال أوروبا

أدريانو (يمين) يحتفل بأحد أهدافه الثلاثة مع زميله الأورغواياني ألفارو ريكوبا (الفرنسية)

 
نجح فريق ليفربول الإنجليزي حامل اللقب في بلوغ الدور الثاني من مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، برفقة مواطنه تشلسي إضافة إلى إنتر ميلان الإيطالي بنهاية منافسات الجولة الخامسة قبل الأخيرة للدور الأول التي جرت مساء الأربعاء.
 
وانضمت الفرق الثلاثة إلى سبعة فرق ضمنت تأهلها من قبل وهي برشلونة وريال مدريد الإسبانيان وليون الفرنسي وأرسنال الإنجليزي وبايرن ميونيخ الألماني ويوفنتوس الإيطالي وأياكس أمستردام الهولندي.
 
وحقق إنتر ميلان فوزا كبيرا على ضيفه براتيسلافا السلوفاكي 4-صفر في مباراة جرت ضمن المجموعة الثامنة بدون جمهور تنفيذا لعقوبة فرضها الاتحاد الأوروبي على الفريق الإيطالي، لكن ذلك لم يمنع النجم البرازيلي أدريانو من تسجيل ثلاثة أهداف بعد أن افتتح زميله البرتغالي لويس فيغو الرباعية في الدقيقة 28.
 
وضمن المجموعة ذاتها, تعادل بورتو البرتغالي مع ضيفه رينجرز الأسكتلندي بهدف للاعب ليساندرو لوبيز (59) مقابل هدف لروس ماكورماك (82)، ليحتل الأخير المركز الثاني بست نقاط مقابل 12 لإنتر ميلان.
 
تفوق إنجليزي
وفي المجموعة السابعة احتفظ ليفربول بصدارة المجموعة وضمن التأهل رغم تعادله السلبي مع ضيفه ريال بيتيس الإسباني علما بأنه لعب في غياب نجميه الإسبانيين لويس غارسيا وخابي ألونسو للإصابة بينما افتقد بيتيس جهود مهاجمه البرازيلي أوليفيرا لنفس السبب.
 
شفتشينكو سجل رباعية كاملة (الأوروبية)
ورفع ليفربول رصيده إلى 11 نقطة مقابل 10 لتشلسي الذي فاز على مضيفه أندرلخت البلجيكي بهدفين نظيفين سجلهما المهاجم الأرجنتيني هرنان كريسبو (8) والمدافع البرتغالي ريكاردو كارفالو (15) وهو الفوز الأول لتشلسي خارج أرضه في  المسابقة الأوروبية منذ نحو عام.
 
الهداف شفتشينكو
وفي المجموعة الخامسة, فرض المهاجم الدولي الأوكراني أندري شفتشنكو نفسه نجما للأمسية وسجل أهداف فريقه الأربعة في مرمى مضيفه فنربغشه التركي ليصبح خامس لاعب يحقق هذا الإنجاز في المسابقة الأوروبية بعد الهولنديين ماركو فان باستن ورود فان نيستلروي (مانشستر يونايتد) والإيطاليين فيتشنزو ياكوينتا (أودينيزي) وسيموني إينزاغي (لاتسيو).
 
وأنعش ميلان, وصيف بطل الموسم الماضي, آماله في التأهل للدور الثاني بعدما انتزع صدارة المجموعة برصيد 8 نقاط بفارق الأهداف أمام شالكه الذي سحق أيندهوفن الهولندي بثلاثية نظيفة سجلها الجورجي ليفان كوبياشفيلي (18 من ركلة جزاء و72 و79 من ركلة جزاء).

كارو لعب الكرة بكعبه بين قدمي روبرتو كارلوس لتسكن المرمى (الفرنسية)

ليون يتألق
وفي المجموعة السادسة, واصل ريال مدريد نتائجه المخيبة على ملعبه وتعادل مع ضيفه ليون 1-1 ليحتفظ الأخير بقمة المجموعة وله 13 نقطة مقابل 10 للفريق الإسباني.
 
وكان ريال مدريد يريد محو آثار هزيمته المحلية أمام غريمه برشلونة صفر-3 السبت الماضي، لكنه تأثر بغياب مهاجميه راؤول والبرازيلي رونالدو ولم يستطع الحفاظ على تقدمه بهدف غوتي (41)، حيث تعادل ليون بهدف رائع  لمهاجمه النرويجي العملاق جون كارو (72).
 
وضمن المجموعة ذاتها, تعادل روزنبورغ النروجي مع ضيفه أولمبياكوس اليوناني بهدف لهيلشتاد (88) مقابل هدف للبرازيلي ريفالدو (25)، علما بأن الفريق المضيف أضاع ركلة جزاء قبيل تسجيله هدف التعادل.
المصدر : الفرنسية