صامويل إيتو ورونالدينيو مصدر الخطورة الأساسي في برشلونة (الفرنسية)


تتطلع جماهير كرة القدم الليلة إلى العاصمة الإسبانية مدريد التي تشهد لقاء القمة المحلي بين ريال مدريد وبرشلونة الذي يعتبره الكثيرون بمثابة أحد أقوى لقاءات القمة في بطولات الأندية على مستوى العالم بفضل باقة النجوم التي يضمها الفريقان فضلا عن التنافس الدائم بينهما وبين جماهيرهما المتحمسة.
 
ورغم أن قمة الدوري الإسباني حاليا ليست من نصيب أحد الفريقين الكبيرين وإنما يحتلها فريق أوساسونا، فإن الفوز الليلة يمثل الكثير لقطبي الكرة الإسبانية حيث يقرب الفائز من القمة فضلا عن تحقيق انتصار جديد في قائمة التنافس الشخصي بينهما.
 
ويملك برشلونة 22 نقطة وريال مدريد 21 مقابل 24 نقطة لأوساسونا الذي يحل ضيفا على خيتافي.
 
ويعاني ريال مدريد من بعض الإصابات في صفوفه قد تحرج مدربه البرازيلي فاندرلي لوكسمبورغو وتتمثل بعدم اكتمال لياقة صانع الألعاب الفرنسي زين الدين زيدان والمهاجم البرازيلي جوليو باتيستا رغم أنهما شاركا في التدريبات الأخيرة, وغياب المدافع الإنجليزي جوناثان وودغيت بسبب إصابة في فخذه الأيسر. 

في المقابل تبدو صفوف برشلونة بقيادة المدرب الهولندي فرانك رايكارد مكتملة خصوصا بوجود البرازيلي رونالدو والكاميروني صامويل إيتو, علما بأن الأخير لعب دورا حاسما في قيادة برشلونة إلى لقب بطل الدوري في الموسم الماضي وذلك للمرة الأولى منذ ست سنوات بعد تسجيله 24 هدفا, وهو يتصدر ترتيب الهدافين حاليا برصيد عشرة أهداف. 

المصدر : الفرنسية