مارادونا (يمين) وبيليه مع مسؤولين وطلاب من أسباير خلال حفل الافتتاح (الأوروبية)


رعى أمير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني افتتاح أكاديمية التفوق الرياضي "أسباير" وقبتها الرياضية التي تعد الأكبر من نوعها في العالم وذلك بحضور عدد من أبرز الشخصيات الرياضية في العالم.
 
وكان أسطورة كرة القدم البرازيلي بيليه ونظيره الأرجنتيني دييغو أرماندو مارادونا في مقدمة حضور الحفل الذي جرى بمقر الأكاديمية في العاصمة القطرية الدوحة مساء الخميس في ختام اليوم الأول للاحتفالات التي تستمر ثلاثة أيام.
 
كما حضر الاحتفال رئيس اللجنة الأولمبية الدولية، البلجيكي جاك روغ وعدد من مسؤولي الرياضة في العالم، إضافة إلى العداء المغربي السابق سعيد عويطة ومواطنه هشام القروج بطل أولمبياد أثينا في سباقي 1500 و 5000 متر، ونجم كرة القدم الجزائري السابق رابح ماجر.
 
ومن داخل قطر شارك ولي العهد الشيخ تميم بن حمد آل ثاني في الاحتفال، إضافة إلى الشيخ جاسم بن حمد بن ثامر آل ثاني نائب رئيس اللجنة الأولمبية القطرية، ومحمد بن همام الذي يرأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم.
 
معجزة رياضية
وفي كلمته الافتتاحية أعرب الشيخ جاسم بن حمد آل ثاني الذي يرأس مجلس إدارة أكاديمية أسباير عن سعادته بتحقيق حلم إقامة الأكاديمية، لافتا إلى ما تحويه من هوية خاصة لتشكيل شخصية رياضيين قطريين، ومشيرا إلى أنها مفتوحة للمقيمين إلى جانب القطريين.
 
وأكد الشيخ جاسم أن إنشاء الأكاديمية يهدف إلى المزاوجة بين التفوق الرياضي والتفوق العلمي الأكاديمي وذلك عن طريق رعاية الموهوبين رياضيا وتوفير البرامج التدريبية والتعليمية لهم من أجل صنع أبطال يمكنهم التنافس على المستوى العالمي.
 
وبعد أن أعلن أمير قطر تدشين الأكاديمية رسميا، بدأت سلسلة من العروض والفقرات الفنية شملت عرضا يجسد حلم المواطن القطري في تحقيق الأفضل، إضافة إلى عروض أكروباتية، قبل أن يقدم طلاب الأكاديمية عرضا خاصا انضم إليه فيما بعد عدد من مشاهير الرياضة وهم السباح الأميركي مارك سبيتز وأسطورة الجمباز الرومانية نادية كومانشي والعداء البريطاني إد موزيس إضافة إلى القروج وغويطة وماجر ومارادونا وبيليه.

قبة عملاقة

وتضم القبة الرياضية العملاقة في أسباير أكبر ملعب كرة قدم مغطى في العالم إضافة إلى مضمار لألعاب القوى وعدد من الملاعب والصالات لممارسة رياضات أخرى مثل كرة السلة واليد والطائرة إضافة إلى رياضات النزال والجمباز فضلا عن السباحة والغطس.
 
وتتمتع القبة التي تمتد على مساحة نحو 290 ألف متر مربع بتصميم رائع قام به  الفرنسي روجيه تاليبير مصمم ملعب "بارك دي برنس" في باريس, والملعب الأولمبي في مونتريال.

وبالإضافة لخدمة أهداف الأكاديمية فإن منشآت أسباير ستشارك في استضافة الحدث الأبرز الذي تستعد له قطر وهو استضافة منافسات دورة الألعاب الآسيوية المقررة في الدوحة خلال الفترة من 1 إلى 15 ديسمبر/ كانون الأول عام 2006 والتي تعد ثاني أضخم حدث رياضي في العالم بعد الألعاب الأولمبية. 
____________
الجزيرة نت

المصدر : الجزيرة