روغ يتوسط أمين عام اللجنة الأولمبية القطرية الشيخ سعود بن عبد الرحمن آل ثاني (يسار) ومدير اللجنة المنظمة لآسياد 2006 عبد الله القحطاني (الفرنسية)


أشاد رئيس اللجنة الأولمبية الدولية, البلجيكي جاك روغ, بتطور الرياضة في قطر وقال إن المنشآت التي شاهدها خلال زيارته الحالية لقطر تؤكد نجاحها في تنظيم دورة الألعاب الآسيوية عام 2006.

وخلال مؤتمر صحفي عقده اليوم لم يكتف روغ بتوقع نجاح قطر في تنظيم دورة آسياد وإنما توقع أيضا أن تتمكن من المنافسة على كثير من الميداليات رغم قلة سكانها، قائلا إن قطر تسير بذكاء في إعداد لاعبيها لوضعهم بنجاح على الخريطة العالمية.
وكان روغ وصل إلى الدوحة أمس الثلاثاء في زيارة تستغرق يومين لكنها عامرة بالأنشطة حيث حضر الاحتفال بمئوية الاتحاد الدولي لرفع الاثقال التي أقيمت على هامش بطولة العالم المقامة حاليا بالدوحة، كما زار مقر الألعاب الآسيوية الخامسة عشرة قبل أن يحضر المباراة الودية بين قطر والأرجنتين مساء  اليوم، كما يشارك في احتفالات أكاديمية التفوق الرياضي "أسباير".
 
وعقب جولته في بعض المنشآت الرياضية القطرية أكد روغ أن ما شاهده عن قرب "يؤكد أن قطر تصنع لنفسها أسطورة رياضية وهذا سينعكس إيجابا على مستقبلها خاصة وأن نجاحها في تنظيم آسياد 2006 سيتحقق بفضل تطوير البنية الأساسية والرياضية وتمتع كل الوفود الرياضية التي تشارك في الدوحة بالأمن والسلام خلال إقامة الدورة في ديسمبر/كانون الأول عام 2006".
 
وطالب روغ المسؤولين عن الرياضية في قطر بأهمية الاستفادة من جميع الفئات المحترفة في الرياضة وأن يكون هناك توازن مطلوب بين عدد اللاعبين المحترفين والمحليين حتى يمكن إيجاد توليفة من الفوائد المشتركة. 
 
على صعيد آخر طالب رئيس اللجنة الأولمبية الدولية المسؤولين عن تنظيم الألعاب الأولمبية المقبلة في الصين أن يراقبوا البطولات والدورات الرياضية المستقبلية مثل آسياد 2006 ليتعرفوا على ديناميكية العمل والاستفادة منها لتجنب أي ثغرات في الألعاب المقبلة".

المصدر : الفرنسية