إقبال كبير من زوار معرض فرانكفورت للكتاب على جناح المونديال (الجزيرة نت)

خالد شمت-فرانكفورت

استأثر الجناح الخاص بتاريخ لعبة كرة القدم وقصة كأس العالم والمقام هذا العام للمرة الأولى بمعرض فرانكفورت الدولي للكتاب، بإقبال كثيف وملحوظ من زوار المعرض الذي اختتم مساء الأحد فعاليات دورته السابعة والخمسين.

وحمل هذا الجناح الذي يعد من الأنشطة الجديدة بالمعرض هذا العام عنوان (عالم كرة القدم) وأقيم على مساحة 2000 متر مربع، وتم استحداثه بمناسبة استضافة ألمانيا نهائيات كأس العالم لكرة القدم صيف العام المقبل.

وتضمنت أنشطة الجناح, معرضا للكتاب ومعارض للتصوير الفوتوغرافي وندوات وحلقات نقاشية وقراءات ثقافية وأدبية بكافة الجوانب المتعلقة بكرة القدم الرياضة العالمية الأولى وكأسها الدولية المعروفة باسم المونديال.

وقدم المعرض المقام بالجناح الفريد سلسلة من الكتب الموسوعية بعنوان مزدوج هو ( قصة كرة القدم) وكأس العالم بألمانيا، وسلسلة أخرى من كتب الأطفال عن السير الذاتية لمشاهير لاعبي الكرة من ألمانيا والعالم، ومجموعة كاملة من المجلدات المصورة حول ملاعب كرة القدم بدول العالم المختلفة.

كما ضم مجموعة من القصص والروايات التي ترتبط أحداثها بعالم كرة القدم، وكتبا عن قوانين الضرائب الرياضية وقواعد الاحتراف وانتقال لاعبي الكرة بين الأندية المحلية والعالمية.

وأقيم داخل الجناح ثلاثة معارض تصوير فوتوغرافي لعدد من مشاهير التصوير العالميين، دار الأول حول اللغة العالمية لكرة القدم، والثاني عن ساحات لعب وتدريب الناشئين بدول العالم المختلفة، وعرض الثالث بانوراما من الصور المكبرة لملاعب العالم الشهيرة.

ونظم المنتدى الألماني لدراسات كرة القدم حلقة نقاشية داخل الجناح حول العلاقة بين الثقافة والآداب وكرة القدم، وندوة عن الصحافة الرياضية والأخطاء والفضائح الشهيرة للحكام الدوليين، وقراءة حرة حول بطولة المونديال. وأقيم في المنتدي حوار مفتوح بين الناشرين وتجار الكتب الألمان والعالميين عن إصداراتهم الجديدة من الكتب بمناسبة كأس العالم القادمة.

وجرت داخل الملعب المصغر المسمى كهف كرة القدم المقام داخل الجناح، مباراة كروية بين فريق من جناح كوريا الشمالية –التي استضافها المعرض كضيف شرف هذا العام– وفريق من موظفي دور النشر الألمانية والعالمية المشاركة بالمعرض.

وحرص مشرفو الجناح على إشباع الهوايات الكروية للزائرين من الأطفال والناشئة، وأعدوا لهذا الغرض مجسمات لملاعب صغيرة موضوعة على مناضد تتبارى فوقها فرق من اللاعبين الدمى، كما أقيم في الجناح حائط كبير تتوسطه مجموعة من الثقوب المتوسطة ليتنافس الزوار الأطفال والشباب في تسديد الكرات وتسجيل الأهداف داخلها.

وإلى جانب هذا تم وضع شاشة تلفزيونية عملاقة في قلب الجناح لتمكين جمهور الزائرين من متابعة البث المباشر لمباريات الدوري الألماني، وأقيم في مقدمة الجناح منفذ خاص لبيع الملابس والشعارات الخاصة بالفريق القومي الألماني المشارك بالمونديال.

يُشار إلى أن فرانكفورت الدولي للكتاب يعتبر أكبر وأهم معرض للكتاب من بين ستة وعشرين معرضا في العالم، وشارك في فعاليات المعرض هذا العام 7200 دار نشر عالمية من 110 دول.

ـــــــــــــــ
مراسل الجزيرة نت

المصدر : الجزيرة