أيدت أغلبية المشاركين في استفتاء أجرته الجزيرة نت، استخدام وسائل تكنولوجية لمساعدة الحكام في مباريات كرة القدم من أجل تجنب وقوع أخطاء قد تؤثر على نتائج المباريات.
 
وأعرب 77.9% من بين أكثر من خمسة آلاف مصوت في الاستفتاء الذي امتد خلال أسبوع من 3 إلى 10 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري عن تأييدهم لاستخدام هذه الوسائل، بينما عارض هذا الطرح 22.1% من المشاركين.
 
وكان الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) سار خطوة على هذا الطريق، عندما أقدم على تجربة كرة جديدة أطلق عليها "الكرة الذكية" خلال مباريات كأس العالم للناشئين تحت 17 عاما التي اختتمت مؤخرا في بيرو وفازت المكسيك بلقبها.
 
وأعرب المسؤولون بالاتحاد عن رضائهم عن تجربة هذه الكرة التي تضمنت شريحة إلكترونية تعطي حكم المباراة إشارة في حالة تجاوز الكرة خط المرمى.
 
وسوف يجري الفيفا مزيدا من الاختبارات على الكرة الذكية ببطولة العالم للأندية باليابان، وبعدها سيقرر المجلس الدولي للعبة الذي يضم ممثلين عن الفيفا واتحادات إنجلترا وأسكتلندا وويلز وإيرلندا الشمالية باجتماع يعقد في الرابع من مارس/ آذار 2006، ما إذا كانت الكرة سوف تستخدم بمسابقة كأس العالم للكبار بألمانيا العام المقبل.
 
يُذكر أن رئيس الفيفا جوزيف بلاتر وافق على هذه التجربة الجديدة رغم معارضته المعروفة لاستخدام التكنولوجيا باللعبة، وذلك بعد أن شهدت الملاعب عدة حالات صارخة لاحتساب أهداف لم تتجاوز فيها الكرة خط المرمى أو عدم احتساب هدف رغم تجاوز الكرة هذا الخط.

المصدر : الجزيرة