سكولاري يترك تدريب البرتغال بعد المونديال
آخر تحديث: 2005/10/10 الساعة 23:58 (مكة المكرمة) الموافق 1426/9/8 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/10/10 الساعة 23:58 (مكة المكرمة) الموافق 1426/9/8 هـ

سكولاري يترك تدريب البرتغال بعد المونديال

سكولاري يقود تدريب البرتغال استعدادا للقائها غير المؤثر مع لاتفيا الأربعاء في ختام تصفيات المونديال (الأوروبية)


كشف رئيس الاتحاد البرتغالي لكرة القدم جيلبرتو ماديل أن البرازيلي فيليبي سكولاري لن يبقى في تدريب منتخب البرتغال عقب انتهاء نهائيات كأس العالم التي تستضيفها ألمانيا العام المقبل.
 
وفي تصريحات نشرتها صحيفة "كوريو دي مانيا" في عددها الصادر اليوم الاثنين أوضح ماديل أن كل الطرق تؤدي إلى هذه النتيجة، فإذا سارت الأمور بشكل سيئ فمن المؤكد أن سكولاري لن يستمر في منصبه، وإذا سار كل شيء على ما يرام فسيكون من المستحيل الاحتفاظ به حتى لو رغبت البرتغال في ذلك.
 
وكان سكولاري قد أعلن مرارا عن تلقيه عدة عروض مغرية لتدريب أندية أوروبية بعدما قاد البرتغال إلى المباراة النهائية لبطولة الأمم الأوروبية الأخيرة التي استضافتها لكنها خسرت في النهائي أمام اليونان.
 
وجاءت تصريحات ماديل بعد يومين فقط من تأهل منتخب البرتغال على يد سكولاري إلى المونديال بعد أن ضمن صدارة المجموعة الثالثة للتصفيات الأوروبية.

يذكر أن عقد سكولاري مع الاتحاد البرتغالي كان سينتهي في يوليو/تموز عام 2004 غير أنه وافق على البقاء في منصبه حتى نهاية مونديال 2006 بعد الأداء الجيد للبرتغال في أمم أوروبا 2004.
 
وتولى المدرب البرازيلي تدريب البرتغال في يناير/كانون الثاني عام 2003 بعد ستة أشهر على قيادته منتخب بلاده إلى إحراز كأس العالم للمرة الخامسة في تاريخه -التي أقيمت في كوريا الجنوبية واليابان- محققا سجلا مشرفا تمثل في فوزه بالمباريات السبع التي خاضها في النهائيات. 
المصدر : وكالات