صورة أرشيفية للبرازيلي إيلبير خلال مؤتمر صحفي بنادي ليون (الفرنسية)


وصلت العلاقة بين نجم كرة القدم البرازيلي جيوفاني إيلبير وناديه ليون الفرنسي إلى خط النهاية حيث أعلن الطرفان اليوم السبت عن فسخ التعاقد الذي يربط بينهما بعد مسيرة استغرقت نحو عامين.
 
وكان إيلبير البالغ من العمر 32 عاما والذي انتقل إلى ليون قادما من بايرن ميونيخ الألماني مقابل أربعة ملايين يورو، قد ساءت علاقته مع مسؤولي النادي بعد أن خضع لعملية جراحية ثانية في كاحله دون أن يقوم بإخبار النادي بذلك.
 
كما تصاعد التوتر بين الجانبين عندما تأخر المهاجم البرازيلي في العودة إلى صفوف ناديه قبل توقف الدوري الفرنسي في فترة عيد الميلاد. 

ولم يبرز إيلبير بالشكل المتوقع في صفوف ليون علما بأنه كان هدافا لا يبارى طوال الفترة التي لعبها في صفوف بايرن ميونيخ وسجل له 92 هدفا خلال 169 مباراة.

المصدر : الفرنسية