صورة للدراج الإسباني قبل أسبوعين من رحيله (الفرنسية)


توفي الدراج الإسباني خوسيه مانويل بيريس في مستشفى أليكانتي بإسبانيا متأثرا بالإصابة التي تعرض لها يوم الخميس الماضي عندما سقط من على دراجته النارية خلال مشاركته في رالي داكار أحد أشهر وأصعب سباقات السيارات والدراجات النارية في العالم.

وكان الحادث وقع خلال المرحلة السابعة للسباق التي أقيمت بين زويرات وتيشيت في موريتانيا، ثم نقل بيريس إلى العاصمة السنغالية دكار حيث أجريت له جراحة لاستئصال كليته وطحاله قبل نقله إلى إسبانيا حيث أدخل العناية المركزة لكنه فارق الحياة أمس الاثنين.

وكان الدراج البالغ من العمر 41 عاما يشارك في رالي دكار للمرة الرابعة قبل أن يصبح عاشر متسابق دراجات نارية يتوفى في تاريخ الرالي.

بيترهانسيل في المقدمة
وعلى صعيد المنافسات، عزز الفرنسي ستيفان بيترهانسيل موقعه في مقدمة  الترتيب العام لفئة السيارات في الرالي الذي ينتهي في دكار يوم الأحد المقبل وذلك بعد فوزه بالمرحلة العاشرة التي امتدت بطول 483كلم على الأراضي الموريتانية.

وتفوق بيترهانسيل سائق ميتسوبيشي على زميله في الفريق لوك ألفاند بفارق دقيقة واحدة و27 ثانية ليوسع الفارق بينهما على صدارة الترتيب العام إلى أكثر من 21 دقيقة.

واحتلت متسابقة فولكسفاغن الألمانية يوتا كلينشميت المركز الثالث في هذه المرحلة وهو نفس مركزها في الترتيب العام للسباق.

وفي فئة الدراجات النارية فاز الفرنسي سريل ديسبريه بالمركز الأول في المرحلة العاشرة ليؤكد صدارته للترتيب العام قبل



الإيطالي فابريزيو ميوني والإسباني مارك كوما.

المصدر : وكالات