حكم بحبس نائب رئيس الأولمبية الدولية بتهمة الفساد
آخر تحديث: 2004/6/3 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/4/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/6/3 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/4/15 هـ

حكم بحبس نائب رئيس الأولمبية الدولية بتهمة الفساد

كيم حاول نفي التهم الموجهة إليه خلال مؤتمر صحفي (الفرنسية-أرشيف)
أعلن مصدر قضائي في كوريا الجنوبية أن حكما بالسجن عامين ونصف صدر اليوم على نائب رئيس اللجنة الأولمبية الدولية كيم أون يونغ إضافة إلى غرامة مالية كبيرة بعد إدانته بالفساد.

وكانت السلطات اعتقلت كيم (73 عاما) وهو من أكثر المسؤولين نفوذا في اللجنة الأولمبية الدولية أثناء وجوده بالمستشفى في شهر يناير/ كانون الثاني بسبب اتهامات تتصل برئاسته للجنة الأولمبية الكورية الجنوبية والاتحاد الدولي للتايكوندو.

وطالب الادعاء بحبس كيم سبعة أعوام لاتهامه بالاستيلاء على نحو 3.3 ملايين دولار من الاتحاد الدولي للتايكوندو، وتلقي رشى من مسؤولين رياضيين وشركات، لكن محكمة جزئية بالعاصمة الكورية سول اكتفت بعامين ونصف مع تغريمه مبلغا يعادل نحو 677 ألف دولار.

ووصف محامي كيم هذا الحكم بأنه قاس مشيرا إلى أن موكله سيتقدم باستئناف قضائي.

وكانت إحدى لجان اللجنة الأولمبية الدولية وجهت تحذيرا صارما إلى كيم عام 1999 لدوره في فضيحة رشوة تتعلق باختيار مدينة سولت ليك الأميركية لاستضافة دورة الألعاب الأولمبية الشتوية 2002.

وانتخب كيم مجددا لمنصب نائب رئيس اللجنة الأولمبية الدولية العام الماضي، لكن اللجنة أوقفته عن العمل في بداية العام لحين انتهاء التحقيقات الجارية معه في بلاده، في حين بادر كيم بالتخلي عن كل المناصب الرسمية في كوريا الجنوبية بما في ذلك مقعده في البرلمان.

المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية: