لم يشتبك جمهور الفريقين لحرمان جماهير ريفر من الحضور فاشتبك اللاعبون عوضا عن ذلك (الفرنسية)

تخطى نادي بوكا جونيورز الأرجنتيني ضيفه ومواطنه ريفر بليت 1-صفر فجر اليوم الجمعة في ذهاب الدور النصف النهائي من مسابقة كأس ليبرتادوريس الأميركية الجنوبية لكرة القدم.

وسجل المدافع رونالدو سكيافي هدف المباراة الوحيد لبوكا جونيورز في الدقيقة 28.

جرت المباراة على ملعب بونبونيرا الخاص بنادي ريفربليت في العاصمة الأرجنتينية بيونس أيرس وسط حضور 55 ألف متفرج من مشجعي بوكا فقط، وذلك بعد أن حظرت السلطات الأرجنتينية على مشجعي ريفر بليت حضور المباراة لأسباب أمنية.

ولكن غياب جمهور ريفربليت لم يمنع من اندلاع شرارة الخشونة والعنف بين لاعبي الفريقين. فقد شهدت المباراة خشونة ظاهرة بدأت في الدقيقة 31 عندما عرقل ألفريدو كاسيني لاعب بوكا منافسه مارسيلو غاياردو من ريفر بليت الذي رد بتوجيه ضربة رأس إلى كاسيني.

وطرد الحكم كلاوديو مارتن اللاعبين إلا أن الخشونة استمرت رغم ذلك، وطرد الحكم آرييل غارسيه في الدقيقة 42 من ريفر بليت مما أدى إلى تدخل الشرطة لتعيد النظام إلى المباراة.

واستخدم الحكم مارتن البطاقة الصفراء سبع مرات أخرى خمس منها في وجه لاعبي الضيف. وستقام مباراة العودة في ملعب ريفر بليت الخميس المقبل.

المصدر : وكالات