شافيز يأمل في نهاية مظفرة لمسيرته الحافلة (رويترز)
وعد الملاكم المكسيكي المخضرم خوليو سيزار شافيز جماهيره بوضع نهاية جيدة لمسيرته الحافلة التي امتدت نحو 24 عاما، حيث أكد أنه سيهزم منافسه التقليدي الأميركي فرانكي راندال في المباراة التي تقام بينهما الليلة في مكسيكو سيتي.

وقال شافيز الذي فاز بألقاب عالمية في ثلاثة أوزان مختلفة إن هذه المباراة التي ستستمر عشر جولات ستكون الأخيرة بالنسبة له.

ويعد شافيز البالغ من العمر 41 عاما من أبرز الملاكمين في العالم وله سجل رائع حيث لعب 112 مباراة لم يخسر منها سوى خمسا فقط كانت أولها مباراة على اللقب أمام راندال قبل عشرة أعوام، لكنه تمكن من استعادة اللقب بعد هذه المباراة بأربعة أشهر فقط.

وسبق للملاكم المكسيكي أن أعلن اعتزاله ثم عاد سريعا لرياضته، لكنه يؤكد أن هذه المرة ستكون الأخيرة وأنه سيعتزل الملاكمة بشكل نهائي.

من جانبه قال رومول كويرارتي الذي يدرب شافيز منذ فترة طويلة إن ملاكمه في أفضل مستوياته، وإنه تدرب جيدا من أجل الفوز إما بالضربة القاضية أو بالنقاط.

وكان شافيز قد فاز أثناء مسيرته المظفرة بألقاب مجلس الملاكمة العالمي لوزن فوق الريشة ووزن الخفيف ووزن خفيف الوسط، وهو يحظى بشعبية طاغية بين ملايين من مشجعي الملاكمة في أميركا اللاتينية والمكسيك والولايات المتحدة.

المصدر : وكالات