بلاتر خلال مؤتمره الصحفي في جوهانسبرغ (رويترز)
حرص رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) السويسري جوزيف بلاتر على إظهار الحياد بشأن السباق الدائر حاليا بين خمس دول أفريقية لاستضافة نهائيات كأس العالم لكرة القدم عام 2010 والتي قرر الفيفا إقامتها في القارة السمراء.

وفي تصريحات أدلى بها أمس الاثنين خلال زيارة لجنوب أفريقيا قال بلاتر إنه يتوقع منافسة محتدمة في هذا الشأن بين ثلاث دول هي مصر والمغرب إضافة إلى جنوب أفريقيا، علما بأن رئيس الفيفا أبدى مرارا عدم موافقته على فكرة التنظيم المشترك التي تقدمت بها تونس وليبيا.

ورفض بلاتر كعادته الحديث عن حظوظ الدول المتقدمة، مشيرا إلى أن استضافة المونديال ربما لن تحسم إلا في الجولة الأخيرة من تصويت اللجنة التنفيذية للفيفا، كما حدث في المرة الماضية قبل أربعة أعوام عندما فازت ألمانيا باستضافة الكأس المقبلة في 2006 بعدما تفوقت على جنوب أفريقيا بفارق صوت واحد.

وقال بلاتر للصحفيين في جنوب أفريقيا التي تأمل أن يحالفها الحظ هذه المرة خلال التصويت الذي سيجرى في 15 من مايو/أيار المقبل إنه يأمل ألا يضطر إلى الإدلاء بصوته لحسم النتيجة، مشيرا إلى ما يمكن أن يحدث في حالة تساوي أصوات أعضاء اللجنة.

من جهة أخرى أشار رئيس الفيفا إلى أن التقارير الفنية للدول المرشحة لاستضافة مونديال 2010 ستنشر على موقع الفيفا على شبكة الإنترنت خلال الأسبوع الأول من الشهر المقبل.

المصدر : وكالات