كوستا يعتزم الاعتزال دوليا (رويترز-أرشيف)
أكد لاعب وسط فريق ميلان الإيطالي ومنتخب البرتغال لكرة القدم مانويل روي كوستا أنه ينوي الاعتزال دوليا قبل نهائيات كأس العالم المقبلة التي تستضيفها ألمانيا عام 2006.

وفي تصريحات لشبكة التلفزيون البرتغالي الرياضية قال كوستا إنه يفكر جديا في اعتزال اللعب دوليا عقب المشاركة في نهائيات كأس الأمم الأوروبية التي تستضيفها بلاده الصيف المقبل، مشيرا إلى أنه سيبلغ الرابعة والثلاثين من عمره في عام 2006 وأنه يعتقد أن هناك الكثير من اللاعبين الصاعدين الذين يمكنهم الحلول محله.

ويشكل روي كوستا واحدا من نجوم الجيل الذهبي للاعبي كرة القدم البرتغاليين الذين أحرزوا كأس العالم للناشئين (تحت 17 عاما) عام 1989, وكأس العالم للشباب (تحت 20 عاما) عام 1991, مع صانع ألعاب ريال مدريد الإسباني النجم لويس فيغو (31 عاما).

وتمثل كأس الأمم الأوروبية التي تستضيفها البرتغال في الفترة من 12 يونيو/ حزيران إلى 4 يوليو/تموز الفرصة الأخيرة للجيل الذهبي من اللاعبين البرتغاليين لإحراز لقب كبير.

المصدر : وكالات