السنغالي ضيوف لم يسجل للمباراة الثالثة على التوالي ( الفرنسية)

خالف المنتخب السنغالي كل التوقعات وتراجع للمركز الثاني في مجموعته ليصطدم بالمنتخب التونسي المضيف في أولى مباريات الدور ربع النهائي لبطولة كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم التي تستضيفها تونس حتى 14 فبراير/ شباط الجاري.

وكان السنغالي أحد المرشحين البارزين للفوز باللقب الأفريقي يحتاج للفوز على مالي في ختام منافسات المجموعة الثانية للبطولة لكنه لم يحقق إلا التعادل 1-1 مساء اليوم لتتصدر مالي المجموعة برصيد 7 نقاط مقابل 5 للسنغال.

تراوري يحتفل مع زميله عبد الله ديمبا بالهدف المالي في مرمى السنغال (الفرنسية)
هدف لتراوري
ولعبت مالي بدون مهاجم توتنهام الإنجليزي فريدريك كانوتيه لكنها تقدمت بهدف لنجم هجومها عبد الرحمن تراوري المحترف في الإسماعيلي المصري في الدقيقة 34 ثم أدركت السنغال التعادل عن طريق حبيب باي في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول.

وفي الشوط الثاني كانت السنغال الأكثر هجوما، لكن نجومها الحاج ضيوف وهنري كمارا وبوبا ديوب ومامادو نيانغ لم يتمكنوا من التسجيل لتنتهي المباراة بالتعادل.

وكانت مالي قد فازت في مباراتيها الأوليين على كينيا 3-1 وعلى بوركينافاسو بنفس النتيجة، في حين تعادلت السنغال بدون أهداف مع بوركينا فاسو ثم فازت على كينيا 3-صفر.

وباحتلالها صدارة المجموعة تلتقي مالي مع غينيا ثانية المجموعة الأولى يوم السبت المقبل في حين تلتقي السنغال مع تونس في اليوم نفسه.

البوركيني حميدو بالبون والكيني توماس جمعة في سباق للسقوط أرضا (رويترز)
فوز كبير لكينيا
من جهة أخرى أحسنت كينيا وداع البطولة الأفريقية التي شاركت فيها للمرة الأولى منذ 12 عاما وحققت فوزا كبيرا على بوركينافاسو بثلاثية نظيفة في المباراة التي أقيمت بمدينة بنزرت مساء اليوم لتحتل المركز الثالث برصيد 3 نقاط ويتجمد رصيد الأخيرة عند نقطة واحدة.

جاءت الأهداف الثلاثة في الشوط الثاني للمباراة وسجلها إيمانويل إيكي (50) ودينيس أولييتش (62) وجون بارازا (82).

وهذا هو الفوز الأول لكينيا في 14 مباراة خاضتها في مشاركاتها الخمس في البطولة الأفريقية. وشهدت المباراة طرد رحيم ودراوغو لاعب بوركينافاسو قبل النهاية بربع الساعة بسبب الخشونة.

المصدر : وكالات