الجمهور التونسي يتبادل التهاني قبل بدء المباراة (الفرنسية)

اتجه أكثر من 60 ألف متفرج من بينهم 1500 متفرج مغربي نحو ملعب رادس من أجل مؤازرة فريقهيما تونس والمغرب اللذين يخوضان المباراة النهائية من بطولة كأس أمم أفريقيا الرابعة والعشرين بين تونس ونيجيريا اليوم السبت.

التونسيون بقيادة المدرب الفرنسي روجيه لومير يريدون نيل الكأس لأول مرة، في حين يسعى المغاربة لنيل لقبهم القاري الثاني بعد الأول عام 1976.

وفي ما يلي لقطات من الجمهور الكثيف الذي يحضر المباراة.

وينشد الأغاني الوطنية قبل بدء المباراة (الفرنسية)
ولكن المغاربة أعدوا العدة أيضا وزحفوا بالآلاف من أجل تشجيع منتخب بلادهم (الفرنسية)
ونيل لقبهم القاري الثاني (الفرنسية)

المصدر : الجزيرة + وكالات