النجم المخضرم بشار عبد الله يقود هجمة كويتية (الجزيرة نت)

حسم المنتخب الكويتي موقعته المثيرة مع نظيره السعودي لمصلحته وفاز عليه بنتيجة 2-1 في المباراة التي جمعت بينهما مساء السبت في الجولة الأولى لمباريات المجموعة الثانية لكأس الخليج لكرة القدم التي تستضيفها قطر حتى 24 ديسمبر/كانون الأول الجاري.

تقدمت السعودية حاملة اللقب بهدف لنجم هجومها ياسر القحطاني في الدقيقة 13 ثم تعادلت معها الكويت عن طريق مساعد ندا في الدقيقة 76 قبل أن تخطف الفوز بهدف لبدر المطوع قبل النهاية بثلاث دقائق.

وجاءت المباراة قوية ومثيرة في معظم فتراتها وكان الفريق السعودي صاحب الأفضلية في البداية بفضل نشاط القحطاني وإبراهيم سويد، حيث سجل الأول هدفا ونال الثاني ركلة جزاء لعرقلته من جانب مساعد ندا لكن محمد الشلهوب سدد الكرة في العارضة ليضيع فرصة ثمينة لتعزيز التقدم السعودي.

وشهدت الدقائق الأخيرة للشوط الأول تراجعا سعوديا بعد خروج مدافعه نايف القاضي بسبب الإصابة ليحل محله زيد المولد، فيما أنهى الفريق الشوط بعشرة لاعبين بعد أن نال نجمه خط وسطه محمد نور البطاقة الحمراء بسبب الإنذار الثاني لخشونته مع المهاجم الكويتي المخضرم بشار عبد الله.

وفي الشوط الثاني حاول الكويتيون معادلة النتيجة ودفع المدرب الوطني محمد إبراهيم بلاعبين هما بدر المطوع وفرج لهيب لكن الفريق أضاع فرصا عدة قبل أن يتلقى لاعبه خالد الشمري بطاقة حمراء في الدقيقة 64.

المباراة جاءت سريعة من الجانبين (الجزيرة نت)

تعادل ثم فوز
ورغم ذلك تواصلت المحاولات الكويتية لتثمر هدفا عندما اصطدمت الضربة الحرة التي سددها ندا بلاعب سعودي وغيرت اتجاهها لتسكن مرمى الحارس السعودي المخضرم محمد الدعيع الذي حاول إبعادها دون جدوى.

وعاد التفوق الهجومي للجانب السعودي لكنه أضاع الفرصة، بينما نجح الكويتيون في خطف الفوز من كرة فشل رضا تكر في إبعادها ليسددها المطوع مرة أولى أنقذها الدعيع وثانية لاقت نفس المصير لكن محاولته الثالثة سكنت الشباك.

وهذا هو الفوز السابع للكويت على السعودية خلال بطولات الخليج مقابل ثلاث هزائم وستة تعادلات، علما بأن الكويت هي صاحبة الرقم القياسي في الألقاب الخليجية حيث نالت تسعة ألقاب.

وبذلك تتصدر الكويت ترتيب المجموعة الثانية لخليجي 17 برصيد ثلاث نقاط تليها البحرين واليمن ولكل منهما نقطة واحدة وأخيرا السعودية في المركز الرابع بدون نقاط.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية