كريمي بات رابع لاعب إيراني ينال اللقب الآسيوي (الفرنسية)

اختار الاتحاد الآسيوي لكرة القدم مهاجم منتخب إيران علي كريمي أفضل لاعب في آسيا لعام 2004 في الحفل السنوي لتوزيع الجوائز الذي أقامه اليوم في العاصمة الماليزية كوالالمبور.

وبات كريمي رابع لاعب إيراني ينال هذا الشرف بعد مواطنيه خوداداد عزيزي عام 1996 وعلي دائي عام 1999 ومهدي مهداوي العام الماضي.

وجاء اختيار كريمي تتويجا لموسم رائع في صفوف منتخب بلاده الذي نال معه لقب هداف كأس أمم آسيا في الصين في يوليو/ تموز وأغسطس/ آب الماضيين برصيد خمسة أهداف وقاده إلى المركز الثالث, كما سجل 27 هدفا للأهلي في مختلف المسابقات منها 14 هدفا توجته هدافا للدوري الإماراتي الموسم الماضي.

وتوج اتحاد جدة كأفضل ناد بعد الإنجاز الذي حققه في إياب الدور النهائي من مسابقة دوري أبطال آسيا عندما قلب تخلفه ذهابا على أرضه 1-3 أمام سيونغنام تشومبوك الكوري إلى فوز ساحق ذهابا في سيونغنام 5-صفر ليظفر باللقب المرموق.

وسبق للاتحاد أن توج بطلا للسعودية أربع مرات أعوام 1999 و2000 و2001 و2003, ونال كأس السعودية عام 1999, وكأس الكؤوس الآسيوية سابقا عام 1998.

منتخب اليابان الأفضل آسيويا (الفرنسية-أرشيف)
مكافأة مستحقة
وكوفئ العراقي عدنان حمد بجائزة أفضل مدرب إثر قيادته منتخب بلاده إلى الدور نصف النهائي من أولمبياد أثينا الصيف الماضي. وكان العراق بلغ أيضا ربع نهائي كأس أمم آسيا وخسر أمام الصين الدولة المضيفة.

واختير المنتخب الياباني الأفضل في القارة الصفراء وذلك بفضل فوزه بكأس آسيا للمرة الثالثة ليصبح بالتالي ثالث منتخب يحقق هذا الإنجاز في تاريخ المسابقة.

ونجحت اليابان بقيادة مدربها نجم المنتخب البرازيلي السابق زيكو في بلوغ الدور الثاني الحاسم من مونديال 2006، محققة ستة انتصارات في الدور الأول علما بأنها خاضت 21 مباراة هذا العام وخسرت اثنتين فقط.

ونال المنتخب الصيني جائزة اللعب النظيف, والمنتخب الصيني للسيدات تحت 19 عاما جائزة أفضل منتخب نسائي, وإيران جائزة أفضل منتخب داخل قاعة. واختير الكوري الجنوبي بارك تشو يونغ أفضل لاعب واعد, واليابانية هوماري ساوا أفضل لاعبة.

أما الجائزة التكريمية فنالها رئيس نادي النصر السعودي السابق عبد الرحمن بن سعود الذي توفي قبل فترة وذلك للخدمات الكبيرة التي قدمها للعبة كرة القدم. واختير الصيني لو جون كأفضل حكم.

ودأب الاتحاد الآسيوي على توزيع الجوائز اعتبارا من عام 1994. ويقام عادة الحفل في كوالالمبور مقر الاتحاد الآسيوي باستثناء مرتين عامي 1999 في لبنان, و2001 في سنغافورة.

المصدر : الفرنسية