فريق تشيلسي الإنجليزي لكرة القدم (رويترز)
فتح الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم تحقيقا إثر حدوث شغبين جماهيريين في مباراتين بلندن  خلال 24 ساعة.
 
وتعرض لاعب تشيلسي الصربي ماتيا كيزمان لإلقاء عملة معدنية على وجهه من قبل أحد المشجعين في المدرجات أثناء مباراة ضمن مباريات كأس رابطة أندية المحترفين, وأدت إلى إصابته بجرح فوق عينه اليسرى.
 
وتدخلت شرطة مكافحة الشغب للسيطرة على مشجعي وست هام يونايتد أثناء المباراة التي جرت يوم أمس، وانتهت بفوز تشيلسي بنتيجة هدف مقابل لا شيء أحرزه كيزمان وهو أول هدف يسجله منذ انضمامه للفريق.
 
وفي نفس السياق يحقق الاتحاد الانجليزي أيضا في قيام مشجعي ليفربول بتحطيم مقاعد الملعب وإلقائها في الملعب أثناء المباراة التي جمعت فريقهم بميلوول اللندني، وأسفرت عن فوز ليفربول بنتيجة (3- صفر).

يشار إلى أن أعمال الشغب الكروي في إنجلترا انخفضت بصورة كبيرة خلال الموسم الماضي وخاصة أثناء مباريات الفريق القومي، طبقا لإحصاءات رسمية نشرت الأسبوع الماضي.
 

المصدر : رويترز