زالاييتا يحتفل بالهدف الثمين وإبراهيموفتش يشاركه الفرحة (الفرنسية)


توقف النجمان الفرنسي ديفد تريزيغيه والسويدي زلاتان إبراهيموفتش عن التسجيل فناب عنهما هذه المرة نجم أوروغواي مارتشيل زالاييتا حيث سجل الهدف الوحيد الذي خرج به يوفنتوس فائزا على مضيفه أودينيزي.

وواصل يوفنتوس بهذا الفوز مسيرته الناجحة على ملعب أودينيزي حيث لم يذق طعم الهزيمة على هذا الملعب منذ صعود الأخير إلى دوري الدرجة الأولى في موسم 95-96.
 
وبالهدف الذي جاء في الدقيقة 61 من زمن المباراة التي جرت مساء اليوم ضمن المرحلة الخامسة من بطولة الدوري الإيطالي لكرة القدم، رفع يوفنتوس رصيده إلى 13 نقطة ليحتفظ بصدارة البطولة.
 
واحتفظ ميسينا الصاعد حديثا بالمركز الثاني بفوزه على سيينا 4-1 ليرفع رصيده إلى 11 نقطة، وليواصل نتائجه الرائعة في دوري الأضواء.
 
واستهل باريزي أهداف الفريق (32) ثم أضاف دي نابولي هدفين (34 و54) واختتم نيكولا أموروزو (83 من ركلة جزاء) بينما سجل بورتانوفا الهدف الوحيد لفريق سيينا (39).
 

شفتشنكو يحتفل بالهدف وكاكا في انتظاره (الفرنسية) 

حامل اللقب يتقدم
من جانبه حقق ميلان حامل اللقب فوزا مهما على ضيفه ريجينا بنتيجة 3-1 ليحتل المركز الثالث في ترتيب فرق الدوري الإيطالي برصيد عشر نقاط.
وبدأت الأهداف في الدقيقة 11 عن طريق الأوكراني أندري شفتشنكو هداف الموسم الماضي برصيد 23 هدفا، لكن المدافع إيفان فرانشيسكيني أدرك التعادل (59).

ثم عاد ميلان للتسجيل عن طريق  البرازيلي كاكا (66) وشفتشنكو الذي سجل مرة أخرى (89) ليرفع رصيده إلى أربعة أهداف هذا الموسم.
 
وبدوره واصل باليرمو الصاعد لدوري الأضواء هذا الموسم نتائجه الجيدة وفاز على بولونيا 1-صفر ليصعد إلى المركز الخامس برصيد تسع نقاط بفارق الأهداف خلف كييفو الذي فاز على ليتشي 2-1 أمس السبت في افتتاح المرحلة.

وفي بقية المباريات، تعادل أتالانتا مع لاتسيو 1-1، وبارما مع فيورنتينا صفر-صفر, في حين تغلب سمبدوريا على الوافد الجديد ليفورنو 2-صفر.

المصدر : الفرنسية