المنتخب المصري خيب الآمال المعقودة عليه لتحقيق مركز متقدم في أثينا (الفرنسية-أرشيف)

ودع المنتخب المصري دورة الألعاب الأولمبية المقامة حاليا في أثينا في المركز الثاني عشر الأخير بعد خسارته أمام سلوفينيا 24-30
ضمن مباريات الترتيب لمسابقة كرة اليد.

وقدم المنتخب المصري شوطا أول جيدا أنهاه في صالحه 13-11، لكنه انهار في الشوط الثاني فاستقبلت شباكه 19 هدفا, واكتفى هو بالمقابل بتسجيل 11 هدفا فقط.

وكان حسن يسري أفضل مسجل لمصر برصيد ستة أهداف وأضاف أحمد الأحمر خمسة أهداف ومحمد كشك أربعة أهداف, وكل من شريف مؤمن ومحمود كرم ثلاثة أهداف, ومحمد عبد السلام هدفين ووائل فهيم هدفا واحدا.

في المقابل تألق الثنائي لوكا سفيسي وماتياس برومن في صفوف سلوفينيا وسجل كل منهما ستة أهداف.

وهي الخسارة السادسة على التوالي بعد الأولى أمام المجر 28-33, والثانية أمام ألمانيا بطلة أوروبا ووصيفة بطلة العالم 14-26, والثالثة أمام اليونان 25-26, والرابعة أمام فرنسا 21-22 والخامسة أمام البرازيل 22-26 وكانت جميعها في الدور الأول.

وهي أسوأ مشاركة للمنتخب المصري في الألعاب الأولمبية وهو الذي كان يسعى إلى احتلال مركز أفضل من المراكز التي حققتها في الدورات الثلاث الماضية والتي جعلته المنتخب الوحيد في لعبة جماعية في مصر يضمن تأهله إلى النهائيات أربع مرات متتالية حيث حل في المركز الحادي عشر في دورة برشلونة 1992 وسادسا في دورة أطلنطا 1996 وسابعا في دورة سيدني 2000.

المصدر : وكالات