فيدرر يحمل كأس البطولة وهويت يحمل جائزة المركز الثاني (الفرنسية)

أكد السويسري روجيه فيدرر مجددا هيمنته على لعبة التنس في العالم هذا الموسم، وفاز على الأسترالي ليتون هويت ليظفر بلقب فردي الرجال ببطولة الولايات المتحدة المفتوحة محرزا لقبه الثالث في بطولات التنس الأربع الكبرى للموسم الحالي.

ولم يسمح فيدرر المصنف الأول على العالم لمنافسه المصنف الرابع بالفوز بأي مجموعة ليفوز هو بثلاث مجموعات نظيفة في المباراة النهائية للبطولة التي أقيمت في وقت مبكر من صباح اليوم الاثنين (مساء الأحد بتوقيت الولايات المتحدة) واستمرت 111 دقيقة.

وكسب فيدرر المجموعة الأولى بسهولة بالغة 6-صفر في 18 دقيقة فقط، ثم واجه مقاومة شديدة من هويت في المجموعة الثانية لكنه فاز بها بعد شوط فاصل 7-6، ثم انهارت مقاومة الأسترالي في المجموعة الثالثة ليفوز بها فيدرر 6-صفر.

وبفوزه بلقب البطولة الأميركية التي أقيمت على ملاعب فلاشينغ ميدوز بنيويورك وبلغ مجموع جوائزها 17.75 مليون دولار أضاف اللاعب السويسري البالغ من العمر 23 عاما لقبه الثالث في البطولات الأربع الكبرى في الموسم الحالي بعد بطولتي أستراليا المفتوحة وإنجلترا المفتوحة (ويمبلدون)، ليصبح أول لاعب يحقق هذا الإنجاز منذ السويدي ماتس فيلاندر عام 1988.

موسم رائع لفيدرر
كما أن هذا هو اللقب الأول لفيدرر في فلاشينغ ميدوز خلال مسيرته مع تنس المحترفين بينما فشل هويت في إحراز اللقب الذي فاز به من قبل عام 2001.

وتوج فيدرر موسما رائعا أحرز فيه بالإضافة إلى الألقاب الثلاثة الكبرى 6 ألقاب هي دبي وإنديان ويلز الأميركية وهامبورغ وهاله الألمانيتان وغشتاد السويسرية وتورونتو الكندية, رافعا رصيده إلى 20 لقبا في مسيرته الاحترافية حتى الآن.

وفي المقابل توقفت المسيرة الناجحة لهويت حامل اللقب عام 2001 والتي امتدت إلى 16 فوزا متتاليا، علما بأنه لم يخسر أي مجموعة في مسيرته بالبطولة الأميركية قبل الوصول إلى النهائي.

المصدر : وكالات