لقطة تذكارية لإيقاد شعلة دورة بوسان في العاصمة القطرية (الجزيرة نت-أرشيف)
تنتظر مدينة جوانغ زهو اجتماع المجلس الأولمبي الآسيوي في العاصمة القطرية الدوحة في بداية الشهر المقبل لإعلان اختيارها رسميا لاستضافة دورة الألعاب الآسيوية التي ستقام عام 2010 بعد أن أصبحت المرشح الوحيد في هذا الصدد.

وكان المدينة الصينية تتنافس مع العاصمة الماليزية كوالالمبور لاستضافة الدورة التي تعد أكبر حدث رياضي آسيوي لكن الأخيرة انسحبت من السباق بعد أن رفضت الحكومة الماليزية تقديم ضمان لإقامة الألعاب على الأصعدة الإدارية والمالية والأمنية.

وأشار مصدر في المجلس الأولمبي الآسيوي إلى أن اختيار جوانغ زهو لم يصبح مؤكدا بنسبة مائة في المائة حيث سيقوم أعضاء الجمعية العمومية بدراسة الملف الذي تقدمت به المدينة الصينية وفي حالة عدم الاقتناع به سيتم فتح باب التقدم بترشيحات جديدة.

وكان السباق لتنظيم الدورة بدأ بمشاركة الأردن والهند لكنهما انسحبا في وقت مبكر قبل أن تنسحب ماليزيا بعد ذلك وتبقى الصين وحدها في الساحة.

جدير بالذكر أن الدورة الآسيوية المقبلة ستقام في قطر عام 2006 وهي المرة الأولى التي تقام فيها بدولة عربية، علما بأن الدورة السابقة أقيمت في مدينة بوسان بكوريا الجنوبية.

المصدر : وكالات