صامويل إيتو بألوان منتخب الكاميرون (الفرنسية-أرشيف)
نجح فريق برشلونة في إبرام صفقة من العيار الثقيل عندما تمكن من ضم المهاجم الكاميروني الشاب صامويل إيتو قادما من فريق ريال مايوركا، ليمثل تدعيما مهما لهجوم الفريق الذي يسعى لانتزاع لقب الدوري الإسباني لكرة القدم في الموسم المقبل.

ولعبت رغبة اللاعب البالغ من العمر 23 عاما دورا كبيرا في تحويل وجهته إلى برشلونة، رغم أن ريال مدريد الذي يمتلك حصة في ثمن اللاعب كان يسعى لضمه إلى صفوفه أو بيعه إلى ليفربول الإنجليزي ضمن صفقة للحصول على مهاجم الأخير مايكل أوين.

ولم يكشف النادي الإسباني عن قيمة الصفقة لكن مصادر صحفية قالت إنها قد تتجاوز عشرين مليون يورو.

وأصبح إيتو في السنوات القليلة الماضية واحدا من أبرز المهاجمين العالميين حيث سجل 54 هدفا على مدى ثلاثة مواسم بالدوري الإسباني، كما قاد منتخب بلاده للفوز بذهبية أولمبياد سيدني عام 2000 ثم بطولة الأمم الأفريقية 2002 قبل أن يفوز بلقب أفضل لاعب في أفريقيا عام 2003.

جدير بالذكر أن رئيس برشلونة خوان لابورتا أنفق نحو خمسين مليون يورو في الفترة الماضية لضم عدد من النجوم البارزين، هم صانع الألعاب البرتغالي ديكو والمهاجم السويدي هنريك لارسون ولاعب الوسط الفرنسي لودفيك جيولي إضافة إلى البرازيليين جوليانو بيليتي وسيلفينيو وإدميلسون.

المصدر : وكالات