هوغنباند على منصة التتويج وعلى يمينه ثورب ويساره شومان (رويترز)

حسم الهولندي بيتر فان هوغنباند سباق 100م حرة أحد أشهر سباقات السباحة وأكثرها إثارة لصالحه ليفوز بأولى ذهبياته في أولمبياد أثينا ويحتفظ باللقب الأولمبي الذي حققه في الدورة الأولمبية السابقة التي استضافتها سيدني الأسترالية قبل أربع سنوات.

وسجل هوغنباند زمنا قدره 48.17 ثانية ليتقدم على سباح جنوب أفريقيا رولاند مارك شومان الذي سجل 48.23 ثانية ليحقق المركز الثاني والفضية، بينما اكتفى النجم الأسترالي الشهير أيان ثورب بالبرونزية بعد أن حل ثالثا بزمن قدره 48.56 ثانية.

وثأر السباح الهولندي بذلك لخسارته أمام ثورب في نهائي نفس السباق ببطولة العالم التي أقيمت في برشلونة العام الماضي، كما أضاف بهذا الفوز ميدالية ثالثة إلى الفضيتين اللتين فاز بهما في سباقي 200م والتتابع 4 مرات في 100م.

يذكر أن نهائي السباق شهد سابقة بغياب السباحين الأميركيين عنه للمرة الأولى في تاريخ الألعاب (باستثناء أولمبياد موسكو عام 1980 الذي قاطعه الأميركيون)، كما غاب عنه الروسي ألكسندر بوبوف الذي فشل في بلوغ النهائي ليقوض أمله في أن يصبح أول سباح في التاريخ يحرز ثلاث ذهبيات في سباق 100م حيث توج من قبل في برشلونة عام 1992 وأتلانتا 1996.

وحل الجزائري سليم إيلاس في المركز السابع للسباق بزمن 49.30 ثانية متساويا مع الروسي أندري كابرالوف صاحب المركز الأخير.

كيتاجيما حصد ذهبيته الثانية في أثينا (الفرنسية)

ذهبية يابانية
ولم تغب الإثارة عن سباق 200م صدرا الذي شهد اقتناص السباح الياباني كوسوكي كيتاجيما لذهبيته بعد أن تصدر السباق بزمن قدره 2.09.55 دقيقة، متقدما على المجري دانيال غيورتا صاحب الفضية (2.10.80) والأميركي برندان هانسن حامل الرقم العالمي للسباق الذي اكتفى بالبرونزية (2.10.87).

وهذه هي الذهبية الثانية لكيتاجيما (22 عاما) بعد الأولى في سباق 100م صدرا الأحد الماضي.

وفجر المجري غيورتا (15 عاما) المفاجأة بإحرازه الفضية، علما بأن أفضل نتائجه قبل الأولمبياد كان إحراز المركز الرابع عشر في بطولة العالم الأخيرة.

وأخرى بولندية
ونالت بولندا نصيبا من ذهبيات السباحة اليوم عندما فازت أوتيليا يدريتشاك حاملة الرقم العالمي لسباق 200م فراشة بالميدالية الذهبية مسجلة 2.06.05 دقيقة.

وفازت بالفضية الأسترالية بتريا توماس التي حصدت ذهبيتين من قبل في هذه الدورة، بينما كانت البرونزية من نصيب اليابانية يوكو ناكانيشي.

الفريق الأميركي الفائز بذهبية التتابع (رويترز)
ذهبية ورقم قياسي
وكانت ذهبية رابع سباقات السباحة في أثينا ليوم الأربعاء من نصيب الولايات المتحدة في سباق التتابع 4 مرات في 200م حرة وفاز بها الفريق المكون من ناتالي كوغين وكارلي بيبر ودانا فولمر وكايتلين مارشال.

وفي طريقه إلى الفوز بالذهبية سجل الفريق الأميركي رقما قياسيا عالميا هو 7.53.42 دقائق، علما بأن الرقم السابق هو 7.55.47 وكان مسجلا باسم المنتخب الألماني الشرقي عام 1987.

وفاز الفريق الصيني بالميدالية الفضية، بينما فازت ألمانيا بالذهبية.

وشهدت مسابقات السباحة الأربعاء رقما قياسيا آخر سجلته الأسترالية جودي هنري في تصفيات سباق 100م حرة للسيدات وبلغ 53.52 ثانية، علما بأن الرقم السابق وهو 53.66 ثانية سجلته أسترالية أخرى هي لسبث لينتون في مارس/آذار الماضي.

المصدر : وكالات