مايكل فيلبس في طريقه للفوز بالسباق (رويترز)
قدم السباح الأميركي الواعد مايكل فيلبس بداية قوية في منافسات أولمبياد أثينا واستحق الميدالية الذهبية لسباق 400م سباحة متنوعة بعد أن سجل رقما عالميا جديدا.

وسجل فيلبس زمنا قدره 4.08.26 دقائق ليحطم الرقم السابق الذي سجله هو نفسه خلال التجارب الأميركية المؤهلة للأولمبياد في يوليو/تموز الماضي ومقداره 4.08.41 دقائق.

ومنذ بداية السباق وضح أن فيلبس (19 عاما) هو الأفضل من باقي منافسيه، ليحقق الذهبية في النهاية تاركا الفضية لمواطنه إريك فينتد والبرونزية للمجري لازلو تشي.

ووجه فيلبس بهذا الفوز القوي إنذارا لمنافسيه في السباقات المتبقية حيث يسعى إلى إحراز سبع ذهبيات لمعادلة الرقم القياسي الذي سجله مواطنه مارك سبيتز في أولمبياد ميونخ 1972.

ثورب يتفوق

ثورب يحتفل بالفوز وعلى يمينه مواطنه هاكيت (رويترز)
على الجانب الآخر احتفظ السباح الأسترالي العملاق أيان ثورب بلقبه في سباق 400م حرة بإحرازه الميدالية الذهبية مسجلا زمنا قدره 3.43.10 دقائق، بعد أن نجح في حسم المنافسة مع مواطنه غرانت هاكيت الذي احتل المركز الثاني مسجلا 3.43.36 دقائق لينال الميدالية الفضية ويترك البرونزية للأميركي كليت كيلر.

يذكر أن ثورب (21 عاما) حصد ثلاث ذهبيات في أولمبياد سيدني 2000، وهو يأمل تحقيق إنجاز أفضل في أثينا أو على الأقل تكرار إنجازه السابق.

من جهة أخرى نالت أستراليا ذهبية التتابع 4 مرات 100م حرة للسيدات مسجلة رقما عالميا بلغ 3.35.94 دقائق، في حين حصل الفريق الأميركي على الفضية والهولندي على البرونزية.

المصدر : وكالات