كنتيريس انسحب من الأولمبياد بعد تخلفه عن إجراء فحص المنشطات (أرشيف-الفرنسية)
أعلن المكتب العام للصيدلة في اليونان العثور على مواد محظورة في شركة عائدة لخريستوس زيكوس مدرب العداءين اليونانيين كوستاس كنتيريس وإيكاتريني ثانو اللذين انسحبا من الألعاب الأولمبية في أثينا بعد تخلفهما عن موعد لإجراء فحص للكشف عن المنشطات.

وأوضح رئيس المكتب ديميتريس فاجيوناس لإحدى محطات التلفزة اليونانية أن موظفيه عثروا يوم الجمعة الماضي على 1400 إلى 1500 زجاجة من منتج غير مرخص من الأغذية المتممة والتي يحتوي معظمها على مادة "الإيفيدرين" الممنوعة وعلى 25 إلى 30 زجاجة تحتوي على مواد محظورة، مشيرا إلى أن الهدف من عملية التفتيش هو البحث عن مواد تحتوي على "الإيفيدرين".

وكان المكتب العام للصيدلة عثر في يوليو/ تموز 2003 على 641 زجاجة وطلب من الشركة تدميرها، ولا يوجد حتى الآن في سجلات وزارة الصحة ما يشير إلى قيام الشركة بعملية التدمير المطلوبة.

وكان كنتيريس بطل أولمبياد سيدني في سباق 200 م وثانو وصيفة بطلة سيدني في سباق 100 م زعما أنهما تعرضا لحادث أعاق خضوعهما لفحص مفاجئ للكشف عن المنشطات طلبته اللجنة الأولمبية، وانتهى الأمر بإعلانهما الانسحاب من منافسات الأولمبياد.

المصدر : الفرنسية