اتحاد العاصمة يفوز بكأس الجمهورية الجزائرية
آخر تحديث: 2004/10/4 الساعة 08:14 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/10/4 الساعة 08:14 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/20 هـ

اتحاد العاصمة يفوز بكأس الجمهورية الجزائرية

أحمد روابة-الجزائر

جماهير اتحاد العاصمة تحتفل بفوزه بكأس الجمهورية (الفرنسية)
تمكن فريق اتحاد العاصمة من الفوز بكأس الجمهورية في مباراة ثأرية أمام شبيبة القبائل الذي انتزع منه بطولة الدوري.

فوز اتحاد العاصمة كان بركلات الجزاء 6 مقابل 5 بعد مباراة لم ترق من الناحية الفنية إلى مستوى الفريقين وسمعتهما، حيث نالت الشبيبة بطولة الدوري وأنهى الاتحاد الموسم في المرتبة الثانية، ليلتقيا في نهائي كأس الجمهورية.

وقد انتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي بين الفريقين اللذين لعبا بحذر كبير، حيث لم يواجه الحارسان الدوليان الوناس قواوي لشبيبة القبائل والبديل مروان عبدوني لاتحاد العاصمة، أي صعوبات في رد هجمات الفريق المنافس. ولم يستطع نجوم الفريقين الظهور بالوجه المعتاد بسبب الإرهاق والتعب الذي نال منهم بعد موسم طويل في الدوري والمنافسات الدولية.

وأرغمت الإصابات قائد فريق الشبيبة موسى صايب ومدافع المنتخب سليمان رحو على الخروج، على غرار صانع ألعاب الاتحاد عمار عمور.

في الوقت الإضافي تمكن الاتحاد من تهديد دفاع الشبيبة مرتين حيث ضيع قلب الهجوم البديل ربيع بن شرقي تمريرة في الدقيقة الثامنة من المهاجم ديالو، وكاد اللاعب الدولي حسين أشيو في نهاية الشوط الإضافي الأول أن يحرز الهدف الذهبي لفريقه اتحاد العاصمة في محاولة فردية، لولا عرقلته على خط منطقة الجزاء من قبل دفاع الشبية.

بعد انتهاء 120 دقيقة من الوقت بالتعادل السلبي لجأ الفريقان إلى ركلات الجزاء التي ابتسمت لفريق اتحاد العاصمة بركلة قائد الفريق بلال دزيري، وفي غياب المدرب مصطفى أكسوح الذي خرج من الملعب لأنه لم يستطع متابعة تنفيذ ضربات الجزاء.

وأوقف الحارس المتميز مروان عبدوني الرمية الأولى التي نفذها مدافع الشبيبة هبري، مثلما أهل فريقه في منافسة رابطة الأبطال الأفريقية أمام أشنتي كوتوكو الغاني بأكرا.

يشار إلى أن هذه الكأس هي السابعة في تاريخ اتحاد العاصمة الذي شارك في 14 مباراة نهائية منذ تأسيسه، ليصبح الفريق الفائز بأكبر عدد من الكؤوس.
_____________
مراسل الجزيرة نت

المصدر : الجزيرة