المنتخب الأولمبي المصري في لقاء ودي مع منتخب اليابان (أرشيف)
أوقعت قرعة الدور النهائي لتصفيات أفريقيا المؤهلة لنهائيات كرة القدم في دورة الألعاب الأولمبية القادمة منتخبي مصر وتونس في أقوي مجموعات البطولة التي ستقام في العاصمة اليونانية أثينا عام
2004.

القرعة التي أجريت في العاصمة التونسية الجمعة أسفرت عن إدراج مصر وتونس في المجموعة الأولي التي تضم أيضا نيجيريا والسنغال، وسوف يتأهل للنهائيات الفريق صاحب المركز الأول فقط وهو ما يعني أن ثلاثة من أقوى منتخبات القارة لن يتسنى لها المشاركة في الأولمبياد.

وكان المنتخب المصري قد حقق نتائج جيدة في الأدوار الأولى من التصفيات، وأكد طموحه للتأهل إلى النهائيات للمرة الحادية عشرة بعد مسيرة امتدت من عام 1920 إلى 1992.

وتبدو حظوظ منتخب مصر متساوية مع نظيره التونسي الذي سبق أن تأهل لنهائيات الأولمبياد 3 مرات، لكن الفريقين سيواجهان بالتأكيد منافسة شديدة من نيجيريا العريقة والسنغال التي تمثل أبرز القوى الصاعدة في الكرة الأفريقية.

وتأتي المجموعة الرابعة التي ضمت الجزائر وزامبيا وغانا وجنوب أفريقيا، في المرتبة الثانية من حيث الصعوبة، ولن تكون مهمة المنتخب العربي الذي شارك مرة واحدة في النهائيات عام 1980 سهلة لكنها بالطبع ليست مستحيلة.

ويبقى المغرب الأوفر حظا بين المنتخبات العربية حيث سيواجه ثلاث فرق أقل كثيرا في المستوي وهي أوغندا وأنغولا وإثيوبيا ضمن منافسات المجموعة الثالثة.

أما المجموعة الثانية فتضم الكاميرون حاملة اللقب والأوفر حظا في التأهل على حساب منتخبات الكونغو الديمقراطية ومالي وساحل العاج.

ومن المقرر أن تبدأ منافسات التصفيات أواخر شهر أكتوبر القادم وتمتد إلي شهر مارس من العام المقبل.

المصدر : الفرنسية