كوستا يبلغ نصف نهائي رولان غاروس بمشقة
آخر تحديث: 2003/6/4 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/4/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/6/4 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/4/5 هـ

كوستا يبلغ نصف نهائي رولان غاروس بمشقة

فرحة كوستا بالفوز على روبريدو (الفرنسية)

عانى الإسباني ألبرت كوستا المصنف التاسع وحامل اللقب قبل أن يتخلص من عقبة مواطنه تومي روبريدو بتغلبه عليه بواقع 2-6 و3-6 و6-4 و7-5 و6-2 ليبلغ الدور النصف النهائي من بطولة فرنسا المفتوحة في التنس الأرضي ثاني البطولات الأربع الكبرى (غراند سلام) أمس الأربعاء على ملاعب رولان غاروس في غضون ثلاث ساعات و29 دقيقة.

وهذه المرة الرابعة التي يخوض فيها كوستا خمس مجموعات من أصل خمس مباريات خاضها في البطولة ليرتفع الزمن الذي أمضاه كوستا في الملاعب منذ انطلاق البطولة إلى 18 ساعة و31 دقيقة.

لم يفلح روبريدو في مواصلة تقدمه على كوستا (الفرنسية)

ولم يسبق أي لاعب آخر كوستا إلى هذا الرقم القياسي في تاريخ رولان غاروس, إلا الفرنسي نيكولا إسكودي احتاج إلى مثل هذا الوقت وأكثر في ملبورن الأسترالية عام 1998.

من جهته، اعتبر روبريدو الذي فاز بالمجموعتين الأولى والثاني أنه قام بعمل صعب في مواجهة آخر أبطال رولان غاروس والوحيد الذي لا يزال في المنافسة بعد خروج البرازيلي غوستافو كيرتن (بطل أعوام 97 و2000 و2001) والإسباني كارلوس مويا (98) والأميركي أندري أغاسي (99).

وكانت نقطة التحول عندما ارتكب روبريدو أصغر المشاركين في الدور الربع النهائي (21 عاما), خطأ مزدوجا في الشوط التاسع من المجموعة الثالثة كان في غير محله وساهم في تقدم كوستا 5-4, ثم فاز بإرساله وأنهى المجموعة في مصلحته فاستعاد ثقته بنفسه وعاد بالتالي من جديد إلى جو المباراة ليتمكن كوستا بعدها من حسم المجموعتين الرابعة والخامسة ويفوز بالمباراة.

وقال كوستا (27 عاما) بعد المباراة "أنا نفسي مندهش من المقاومة التي أبديتها، إني ألعب من جديد بأفضل مستوى. لذلك لماذا لا أكرر أداء العام الماضي طالما أن لياقتي تسعفني".

وسيواجه كوستا في مباراة الدور النصف النهائي مواطنه خوان كارلوس فيريرو الفائز على التشيلي فرناندو غونزاليس المصنف التاسع عشر 6-1 و3-6 و6-1 و5-7 و6-4, في إعادة لنهائي العام الماضي الذي انتهى بفوز كوستا وإحرازه اللقب.

يأمل فيريرو في الفوز باللقب (الفرنسية)

فوز شاق للبعوضة
وفي المباراة الثانية عانى الإسباني فيريرو -الملقب بالبعوضة لنحالة جسمه- قبل أن يتخطى غونزاليس في غضون ثلاث ساعات و29 دقيقة, مستفيدا من الأخطاء المباشرة لمنافسه (103 مقابل 74 له فقط) وضعف الإرسال الأول (48% ناجحة).

وبهذا الفوز، ثأر فيريرو لهزيمته أمام غونزاليس في نهائي فئة الشباب قبل خمس سنوات في رولان غاروس بالذات، في أول لقاء بينهما في فئة الرجال, بات فيريرو مدعوا للثأر لهزيمته أمام كوستا وتحقيق التعادل في رابع مواجهة بينهما حيث تميل الكفة لصالح كوستا في المواجهات الثلاث السابقة (فاز مرتين وخسر مرة).


وتأهل فيريرو (23 عاما) للمرة الرابعة إلى النصف النهائي في مشاركاته الأربع, وهو إنجاز لم يحققه في العصر الراهن سوى أربعة لاعبين هم السويديان بيورن بورغ وماتس فيلاندر والأميركي من أصل تشيكي إيفان ليندل والأميركي جيم كورير.

أما غونزاليس فقد خسر أيضا في ربع نهائي فلاشينغ ميدوز الأميركية أمام الهولندي سينغ شالكن بعد أن خاض خمس مجموعات, ليبقى مارتشيلو ريوس التشيلي الوحيد الذي خاض نصف نهائي إحدى البطولات الأربع الكبرى وكان ذلك في بطولة أستراليا المفتوحة عام 1998.

المصدر : الفرنسية