لابورتا يحيى أنصاره عقب فوزه في الانتخابات (الفرنسية)

انتخب خوان لابورتا- الساعي لضم نجم مانشستر يونايتد والمنتخب الإنجليزي ديفد بيكهام لصفوف الفريق- رئيسا جديدا لنادي برشلونة الإسباني لكرة القدم عقب فوزه بالانتخابات التي جرت أمس الأحد.

وحصل لابورتا على 27138 صوتا من أصل 50745 أي بنسبة 52.57% مقابل 16412 للويس بساط بنسبة 31.8% و2490 لخوردي ماخو الذي حصل على نسبة 4.8% و2388 لخوسيب مارتينيز روفيرا الذي حصل على نسبة 4.6% و1867 لخوسيب ماريا منيغيلا حصل على نسبة 3.6% و987 لخايمي لاورادو الذي حصل على نسبة 1.9%.

ويمثل لابورتا, الرئيس التاسع والثلاثون لبرشلونة وهو من أنصار النادي منذ نعومة أظفاره, جيل الشباب والتجديد والمعارضة وسط النادي منذ 1997. وأغضبته تجاوزات الرئيس السابق خوسيب لويس نونيز, فقاد حركة معارضة أطلق عليها
إسم إيليفانت بلاو شجبت بشدة الاستخدام السيئ لأموال النادي والتلاعب بقوائم الأعضاء المنتسبين للنادي من قبل الرئيس.

وفاجأ لابورتا الجميع عندما قدم دعمه لخصمه اليوم لويس بساط في مواجهة نائب الرئيس السابق خوان غاسبارت في انتخابات عام 2000 والتي حملت الأخير إلى سدة الرئاسة.

وحظي لابورتا تحت شعار برشلونة قبل كل شيء بدعم إعلامي كبير مطلع الأسبوع الحالي بعد الإعلان عن اتفاق مع مانشستر يونايتد الإنجليزي لضم نجم الوسط ديفد بيكهام, كما حظي بدعم مدرب برشلونة السابق الهولندي يوهان كرويف حسب الصحافة المحلية.

وينوي لابورتا ضم مهاجمين اثنين إلى الفريق إضافة إلى الحارس الدولي التركي رشدي ريتشبر حارس فنار بخشة التركي, وذكرت الصحف أيضا أنه أجرى مفاوضات مع الهولندي غوس هيدينك, مدرب فاينورد بطل الدوري, حاليا ومنتخب كوريا الجنوبية في مونديال 2002.

المصدر : الفرنسية