جمهور فريق الوحدة الإماراتي خرج سعيدا بالفوز (أرشيف)

حقق الوحدة فوزا شاقا على مضيفه النصر بنتيجة 3-2 في المباراة التي شهدت أحداثا مؤسفة أقيمت بينهما أمس الخميس في ذهاب كأس السوبر الإماراتية لكرة القدم التي تجمع الفرق الأربعة الأولى في الدوري.

وسيلتقي الفريقان إيابا على ملعب آل نهيان في أبو ظبي الاثنين المقبل.

واستهل النصر أصحاب الأرض التسجيل فسجلوا هدفين سريعين عبر الفرنسي الجنسية السنغالي الأصل سيمبا ندياي في الدقيقتين 10 و18, الأول بتسديدة صاروخية من مشارف المنطقة, والثاني بعد مجهود فردي أكمله بتسديدة وضع الكرة بها في أقصى الزاوية اليمنى للمرمى.

طرد لاعبين من النصر
وفي الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول ارتكب لاعب النصر يوسف موسى خطأ ضد حيدر ألو علي في منتصف الملعب, فرفع حكم المباراة محمد عمر بطاقة حمراء في وجهه حصل على إثرها احتكاك بين اللاعبين فتدخل رجال الشرطة لحماية الحكم وإعادة الأمور إلى نصابها.

وتدخل لاعب النصر صلاح عباس معترضا على قرار الحكم ودخل في عراك مع ذياب عبد الله من الوحدة فرفع محمد عمر البطاقة الصفراء في وجهه عباس ثم أمر بمتابعة اللعب, لكن الحكم الرابع علي المنلا نبهه إلى أن اللاعب كان نال بطاقة صفراء قبل ذلك فعاد وطرده من الملعب ليكمل النصر الشوط الثاني بتسعة لاعبين.

واستفاد الوحدة من النقص العددي والإرهاق الذي لحق بلاعبي النصر فنجح لاعبوه أولا في تقليص الفارق في الدقيقة 73 عبر عبد الله سالم الذي تابع الكرة المرفوعة من ركلة ركنية, ثم أدرك التعادل بعد دقيقتين عندما رفع ياسر سالم الكرة حاول المدافع خميس سالم قطعها فوضعها خطأ في مرمى فريقه.

وانتزع الوحدة هدف الفوز في الدقيقة 81 عبر محترفه الغاني فيليكس الذي دخل بدلا من العاجي أنطونيو كوتاني إثر كرة عرضية وصلته من فهد مسعود سددها بقوة داخل المرمى.

وطرد الحكم لاعبا ثالثا من النصر هو نبيل ربيع الذي ارتكب خطأ ضد عبد الرحيم جمعة وذلك في الوقت بدل الضائع. وبعد نهاية المباراة حصلت اشتباكات بين جماهير النصر المعترضة لكن الشرطة تعاملت مع الوضع بحزم.

وكان الأهلي تعادل مع العين بطل الدوري سلبا ذهابا الأربعاء, وسيلتقيان إيابا الأحد المقبل.

المصدر : الفرنسية