لقطة أرشيفية من لقاء ليدز يونايتد مع ليفربول في الدوري الإنجليزي
توالت الأزمات على نادي ليدز يونايتد الإنجليزي باستقالة رئيسه بيتر ريدسدايل من منصبه اليوم الاثنين وعين مجلس الإدارة مكانه جون ماكينيزي.

وتعرض ريدسدايل لحملة انتقادات قاسية من أنصار النادي خاصة بعد أن اضطر، وسط الأزمة المالية التي يمر بها النادي الشمالي، إلى بيع ستة لاعبين أساسيين في صفوفه وهم ريو فرديناند إلى مانشستر يونايتد وروبي كين إلى توتنهام والفرنسي أوليفييه داكور إلى روما الإيطالي وجوناثان وودغايت إلى نيوكاسل ولي بوير إلى وست هام وروبي فاولر إلى مانشستر سيتي, فتراجع أداء الفريق الذي يحتل المركز السادس عشر ويتهدده الهبوط إلى الدرجة الأولى.

وكان مجلس إدارة النادي أقال مدرب الفريق تيري فينابلز الأسبوع الماضي وعين مكانه بيتر ريد بصورة مؤقتة حتى نهاية الموسم الحالي.

المصدر : الفرنسية