هشام أرازي
نجح اللاعب المغربي هشام أرازي في حجز مقعد في الدور الربع النهائي لدورة دبي للتنس الأرضي البالغ مجموع جوائزها مليون دولار بفوزه على الروسي يفغيني كافلينيكوف المصنف الثامن بنتيجة 6 -4 و4-6 و6-3 في غضون ساعة ونصف الساعة.

وقال أرازي عقب فوزه "تدربت بشكل جيد مع العيناوي في إسبانيا قبل أن أحضر إلى هنا وكنت مستعدا للمشاركة في الدورة, استفدت من أخطاء كافلينيكوف في المجموعة الأولى ونجحت في كسر إرساله في الشوط السابع وفزت به 6-4 ما منحني دفعة معنوية لمواصلة أدائي الجيد والفوز بالمباراة".

وبهذا الفوز عوض المغربي هشام أرازي خروج مواطنه يونس العيناوي المصنف السابع ووصيف بطل العام الماضي والذي خسر أمام الإسباني فيليسيانو لوبيز, في حين كان المغربي الثالث كريم العلمي خرج من التصفيات.

روجيه فيدرر
وسيلتقي أرازي في الدور الربع النهائي مع السويسري روجيه فيدرر المصنف الأول الفائز على الألماني ماكسيميليان أبل 6-4 و7-5.

وهذه هي المرة الرابعة التي يلتقي فيها فيدرر وأرازي حيث التقيا ثلاث مرات العام الماضي ففاز فيدرر مرتين في دورة غاشتاد السويسرية وخلال مواجهة المغرب وسويسرا في الدور الأول لمسابقة كأس ديفيس, في حين فاز أرازي مرة واحدة في بطولة فرنسا المفتوحة على ملاعب رولان غاروس.

وأكد فيدرر أن مباراته المقبلة أمام أرازي ستكون صعبة بقوله "عندما لعبت مع أرازي في المرة الأولى في رولان غاروس فاجأني بأسلوب لعبه المعتمد على الهجمات المرتدة وإرساله القوي, يجب أن أبذل جهدا مضاعفا من أجل الفوز".

يذكر أن أرازي يحمل لقبا واحدا في مسيرته الاحترافية حتى الآن, وأفضل تصنيف له في مسيرته عندما صعد إلى المركز الثاني والعشرين في نوفمبر/ تشرين الثاني عام 2001.

شوتلر إلى ربع النهائي

شوتلر

وفي مباراة أخرى، تأهل الألماني راينر شوتلر المصنف الخامس إلى الدور الربع النهائي بفوزه على البيلاروسي ماكس ميرني في مباراة صعبة استغرقت نحو ساعتين ونصف الساعة وبوقع 7-6 (7-6) و4-6 و7-6 (10-8),

وسيلتقي شوتلر في مباراته المقبلة مع الكرواتي إيفان ليوبيسيتش الفائز على المجري أتيلا سافولت 6-4 و6-4.

وتألق شوتلر بأسلوبه الدفاعي وقدم مستوى مميزا تماما كما فعل في بطولة أستراليا المفتوحة على ملاعب ملبورن عندما تأهل إلى المباراة النهائية قبل أن يخسر أمام الأميركي أندري أغاسي.

وبدت لياقة شوتلر البدنية مرتفعة لأنه تابع كل كرة لعبها ميرني في زوايا الملعب كما أنه يمتاز برد دقيق للإرسالات خاصة الصاروخية منها التي من نقاط القوة لدى البيلاروسي.

وحاول ميرني تغيير أسلوبه بالتقدم نحو الشبكة لإنهاء الكرات, ورغم ذلك كان شوتلر يركض شمالا ويمينا وانتزع نقاطا صعبة في أحيان كثيرة.

وأحرز شوتلر لقبا واحدا حتى الآن وأفضل تصنيف عالمي له كان في المركز الثالث والعشرين في حزيران /يونيو عام 2002. وأعرب شوتلر عن ارتياحه للمستوى الذي يقدمه هذا العام معتبرا أن لكل مباراة ظروفها وأنه سيحاول تقديم أفضل ما لديه لمواصلة مشواره في هذه الدورة.

المصدر : الفرنسية