الشيخ محمد بن فالح آل ثاني رئيس الاتحاد القطري للتنس يتوسط الروسية مسكينا (يمين) وليخوفتسيفا (يسار)

الدوحة -عبد الحميد العداسي
أحرزت الروسية أناستازيا مسكينا الثانية في البطولة والـ11 على العالم لقب دورة قطر توتال فينا إلف للتنس الأرضي للسيدات البالغ مجموع جوائزها 170 ألف دولار، إثر فوزها على مواطنتها يلينا ليخوفتسيفا في المباراة النهائية 6-3 و6-1 في غضون 58 دقيقة.

وهذا هو اللقب الثالث لمسكينا خلال مسيرتها الاحترافية بعد لقبي دورة باهيا البرازيلية عام 1999 ودورة باليرمو في العام نفسه لتحصل على شيك قيمته 27 ألف دولار.

قدمت مسكينا أداء مميزا في البطولة

وجاءت المباراة في بدايتها ندية من كلتا اللاعبتين فسيطر التعادل 2-2، ولكن مسكينا بدأت بأخذ المبادرة وتمكنت من كسر إرسال ليخوفتسيفا وتقدمت 4-2، ولكن ليخوفتسيفا كسرت إرسال مسكينا هي الأخرى مقلصة الفارق إلى 4-3 ولكن كلمة الحسم كانت لمسكينا التي كسرت إرسال ليخوفتسيفا مرة أخرى في الشوط الثامن لتحسم المجموعة الأولى 6-3 في غضون 39 دقيقة.

وفي المجموعة الثانية، سيطرت مسكينا على المجريات وتقدمت بسرعة 2-صفر و4-1 مستغلة الأخطاء العديدة التي ارتكبتها ليخوفتسيفا لتحسم المجموعة 6-1 والمباراة لصالحها.

الروسية يلينا ليخوفتسيفا تتحدث في مؤتمر صحفي مع الروسية أناستازيا مسكينا
وقالت مسكينا عقب فوزها "أنا سعيدة جدا بهذا الفوز الذي تحقق بفضل قتالي على كل نقطة ولأن المباراة النهائية كانت روسية خالصة، سأحاول أن أحافظ على مستواي وأحقق نتيجة جدية في دورة دبي وأحرز لقب كأس الاتحاد لمنتخب روسيا هذا العام".

أما ليخوفتسفا فقالت "لقد بذلت ما بوسعي ولكن مسكينا سيطرت على مجريات اللعب بفضل إرسالاتها الساحقة، وبدأت المباراة بشكل جيد وعندما تلعب بشكل جيد لا يمكن أن تتوقع ماذا يمكن أن يحدث، على أي حالي أنا سعيدة بما قدمته في البطولة وأسعى لمواصلة تحقيق النتائج الجيدة".

المصدر : الجزيرة