أنس زكي

منتخب ساحل العاج تأثر كثيرا بطرد حارس مرماه قبيل نهاية الشوط الأول للمباراة (الفرنسية)

كان يوم الاثنين يوما حزينا للفرق الأفريقية المشاركة في بطولة العالم للشباب لكرة القدم التي تقام حاليا في الإمارات، حيث خرجت ساحل العاج وبوركينافاسو من البطولة بعد قليل من خروج مصر لتلحق الفرق الثلاث بمالي التي خرجت من الدور الأول وتضع نهاية للحلم الأفريقي باقتناص اللقب العالمي الذي تحتكره أوروبا وأميركا الجنوبية.

وفي مباراة ساحل العاج والولايات المتحدة التي أقيمت في دبي كانت السيطرة للفريق الأفريقي لكن الأهداف كانت أميركية حيث سجل جاستن ماب هدفا مبكرا في الدقيقة 7 أثر على معنويات ساحل العاج ليضيع لاعبوها عدة فرص قبل أن يتلقى الفريق ضربة أخرى من خلال ركلة جزاء طرد معها حكم المباراة حارس الفريق وسجل منها جونسون الهدف الأميركي الثاني.

وفي الشوط الثاني تفوقت ساحل العاج رغم النقص العددي لكنها فشلت في ترجمة فرصها إلى أهداف لتودع البطولة بشكل درامي.

وتلتقي الولايات المتحدة في الدور ربع النهائي مع الأرجنتين حاملة اللقب التي تغلبت على مصر 2-1 بالهدف الذهبي.

لاعبو كندا لا يصدقون فوزهم على بوركينافاسو (الفرنسية)

هزيمة بوركينافاسو
وفي المباراة الثانية كانت كل التوقعات تشير إلى فوز بوركينافاسو لكن المنتخب الكندي واصل مفاجآته وانتزع فوزا غاليا ليصعد للدور ربع النهائي على حساب الفريق الأفريقي الذي ودع البطولة.

سجل جوش شيمبسون هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 60.

وكان الشوط الأول لمصلحة الفريق الأفريقي لكنه لم يتمكن من غزو مرمى منافسه الذي تحسن أداؤه في الشوط الثاني وتمكن من انتزاع الفوز فيما فشل لاعبو بوركينافاسو مجددا في استغلال الفرص التي لاحت لهم في الدقائق الأخيرة من المباراة.

وتلعب كندا في الربع النهائي مع الفائز من مباراة إسبانيا وبارغواي التي تقام في مدينة العين مساء اليوم الثلاثاء.

_________________
الجزيرة نت

المصدر : الجزيرة + وكالات