خوسيه لويس تشيلافيرت (أرشيف)

عاد حارس مرمى باراغواي الشهير خوسيه لويس تشيلافيرت لممارسة هوايته في تسجيل الأهداف وأحرز هدفا ثمينا لفريقه بينارول، ليحقق التعادل مع فريق فينكس ويحتفظ بصدارة بطولة دوري كرة القدم في أوروغواي.

وقبل نهاية المباراة بربع الساعة ترك تشيلافيرت (38 عاما) مرماه ليتصدى لركلة حرة مباشرة احتسبت لفريقه وسدد الكرة بشكل رائع من فوق الحائط الذي شكله الفريق المنافس لتستقر الكرة في الشباك محققة التعادل لبينارول.

ومنذ انضمامه إلى بينارول صاحب أكبر شعبية بين أندية أوروغواي في يونيو/ حزيران الماضي نفذ تشيلافيرت ركلتي جزاء لفريقه، حيث اشتهر اللاعب دوما بإجادته تسديد ركلات الجزاء والركلات الحرة فضلا عن شخصيته القيادية داخل الملعب.

وسبق لتشيلافيرت أن احترف في فيليز سارسفيليد الأرجنتيني وستراسبوغ الفرنسي, كما حرس مرمى منتخب بلاده لسنوات عدة.

وتحدثت تقارير صحفية في أوروغواي الأسبوع الماضي عن مفاوضات تجري بين تشيلافيرت وأحد الأندية القطرية تمهيدا لانتقاله للعب في الدوري القطري الذي اجتذب هذا الموسم عددا من النجوم العالميين من بينهم الأرجنتيني غابرييل باتيستوتا والإسبانيان فرناندو هييرو وغورديولا والألمانيان إيفنبرغ وباسلر.

المصدر : وكالات