تعادل البرازيل وأوروغواي في تصفيات المونديال
آخر تحديث: 2003/11/20 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/9/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/11/20 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/9/27 هـ

تعادل البرازيل وأوروغواي في تصفيات المونديال

رونالدو سجل هدفين في مرمى أوروغواي (الفرنسية)
تعادل منتخب البرازيل بطل العالم مع ضيفه منتخب أورغواي 3-3 ليفشل في استعادة صدارته لتصفيات أميركا اللاتينية المؤهلة لنهائيات كأس العالم لكرة القدم 2006 التي تقام في ألمانيا.

ورغم إقامة المباراة على أرضه وبين جماهيره فقد فشل المنتخب البرازيلي في الحفاظ على تقدمه ليسقط في فخ التعادل للمرة الثانية في أربع مباريات حيث تعادل مطلع الأسبوع الحالي مع منتخب بيرو بعد أن فاز في مباراتيه الأوليين على كولومبيا والإكوادور.

قدم البرازيليون عرضا ممتعا في الشوط الأول لكنهم لم يسجلوا إلا هدفين عن طريق نجم الوسط كاكا في الدقيقة (19) والمهاجم الشهير رونالدو (27).

وفي الشوط الثاني تحسن أداء أوروغواي بنزول نجم إنتر ميلان الإيطالي ألفارو ريكوبا وتمكن الفريق من إدراك التعادل بهدفين للاعب دييغو فورلان (56 و76).

وتصاعدت الإثارة في الدقائق الأخيرة عندما سجل البرازيلي غيلبرتو سيلفا في مرماه بطريق الخطأ ليهدي التقدم لأوروغواي، لكن رونالدو تمكن من إنقاذ فريقه من الخسارة عندما سجل الهدف الثالث وهدفه الشخصي الثاني قبل النهاية بأربع دقائق.

وبهذا التعادل تحتل البرازيل المركز الثالث بفارق الأهداف عن الأرجنتين ولكل منهما ثماني نقاط، في ما رفعت أوروغواي رصيدها إلى سبع نقاط في المركز الرابع للمجموعة التي تتصدرها بأراغواي بتسع نقاط.

كريسبو يحتفل بهدفه في مرمى كولومبيا (الفرنسية)
تعادل الأرجنتين
وبدورها فشلت الأرجنتين في تحقيق الفوز، لكن تعادلها مع كولومبيا على ملعب الأخيرة جاء نتيجة مقبولة نسبيا.

وتقدمت الأرجنتين بهدف لمهاجمها هرنان كريسبو في الدقيقة 27, في ما أدركت كولومبيا التعادل عن طريق لاعبها أنجيل في الدقيقة 47.

وهذه هي النقطة الأولى لكولومبيا التي خسرت مبارياتها الثلاث الأولى في التصفيات وتذيلت الترتيب ما أدى إلى انتقادات حادة للمدرب المخضرم فرانشيسكو ماتورانا الذي قاد منتخب بلاده للمشاركة في كأس العالم عامي 1990 في إيطاليا و1994 في الولايات المتحدة.

المصدر : وكالات