جيمس توني يحتفل بفوزه الكبير على هوليفيلد (رويترز)
وضع الملاكم الأميركي جيمس توني حدا لسلسلة انتصارات مواطنه المخضرم إيفاندر هوليفيلد بطل العالم السابق في الملاكمة للوزن الثقيل، وفاز عليه في الجولة التاسعة للمباراة التي جمعت بينهما في مدينة لاس فيغاس.

وبدا واضحا من مجريات المباراة أنها قد تمثل النهاية لمسيرة بطل العالم السابق، إذ بعد إصابته عدة مرات في جولات اللقاء سقط هوليفيلد (40 عاما) على الأرض تحت وطأة سيل من الضربات التي وجهها إليه توني في منتصف الجولة التاسعة مما دفع الحكم إلى إيقاف المباراة.

وكانت البداية ضعيفة من جانب توني (35 عاما) حيث اتسم أداؤه بالبطء ليخسر الجولة الأولى، لكن الحال تغير كثيرا في الجولات التالية وأصبحت لكماته أقوى وأسرع بكثير من لكمات منافسه.

وفور انتهاء النزال حرص توني بطل اتحاد الملاكمة العالمي لوزن خفيف الثقيل على الإشادة بمنافسه، وقال إنه يحترمه كملاكم عظيم لكنه كان مضطرا بطبيعة الحال لتوجيه كل هذه اللكمات إليه.

هوليفيلد سقط أرضا تحت وطأة لكمات منافسه (رويترز)
أما هوليفيلد فقال إن هذه الهزيمة تعني أنه يجب اتخاذ قرار بشأن المستقبل، مؤكدا أن منافسه كان الأفضل والأكثر تركيزا.

واشتهر هوليفيلد بأنه من المحاربين داخل الحلبة وأنه يقاتل بشجاعة حتى النهاية، وسبق له الفوز ببطولة العالم في وزن الثقيل أربع مرات كان أولها عندما هزم جيمس دوغلاس بالضربة القاضية في الجولة الثالثة، في حين كانت أشهر مبارياته أمام مايك تايسون حيث فاز عليه مرتين.

المصدر : رويترز