فوز ثان لليوفي وإنتر ميلان بدوري أبطال أوروبا
آخر تحديث: 2003/10/1 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/8/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/10/1 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/8/5 هـ

فوز ثان لليوفي وإنتر ميلان بدوري أبطال أوروبا

لاعب اليوفي باول مونتيرو (يسار) يسيطر على الكرة في لقاء فريقه مع أولمبياكوس اليوناني (الفرنسية)

قاد لاعب الوسط التشيكي المتألق بافل ندفيد فريقه يوفنتوس إلى فوز ثمين على أولمبياكوس بتسجيله هدفي الفوز لفريقه الذي كان متأخرا بهدف للا شيء، في المباراة التي جرت بأثينا ضمن المجموعة الرابعة في افتتاح مباريات الجولة الثانية من مسابقة دوري أبطال أوروبا.

وافتتح الفريق اليوناني التسجيل في الدقيقة 11 عبر كرة رأسية لإيروكليس ستولتيديس مستغلا تمريرة عرضية للفرنسي المخضرم كريستيان كاريمبو. لكن ندفيد أدرك التعادل في الدقيقة 21 أولا من ركلة حرة مباشرة استقرت فيها الكرة على يمين الحارس, قبل أن يمنح فريقه نقاط المباراة الثلاث إثر تسديدة قوية من خارج المنقطة عجز عن التصدي لها الحارس اليوناني في الدقيقة 79.

وكان ندفيد غاب عن المباراة النهائية الموسم الماضي ضد جاره ميلان والتي خسرها فريقه بركلات الترجيح، وذلك بعد حصوله على إنذار ثان في الدور النصف النهائي.

وفي مباراة ثانية من نفس المجموعة, حقق ريال سوسيداد الإسباني فوزا ثمينا خارج أرضه على غلطة سراي 2-1. وسجل هدفي سوسيداد الصربي داركو كوفاسوفيتش في الدقيقة الثالثة وخابي ألونسو في الدقيقة 72، أما هدف غلطة سراي فسجله هاكان سوكور في الدقيقة 60.

وهو الفوز الثاني على التوالي لريال سوسييداد أيضا ليرفع رصيده إلى ستة نقاط بفارق الأهداف خلف يوفنتوس.

مهاجم الإنتر كريستيان فييري في مشروع هجمة نحو مرمى دينامو كييف (الفرنسية)

فوز شاق لإنتر
وضمن مباريات
المجموعة الثانية, أنقذ المهاجم العملاق كريستيان فييري فريقه إنتر ميلان من التعادل أمام ضيفه دينامو كييف الأوكراني بتسجيله هدف الفوز 2-1 في الدقيقة الأخيرة.

وكان فييري يشارك في صفوف فريقه بعد غياب عن مبارياته الثلاث الأخيرة بداعي الإصابة في ركبته.

وافتتح الإنتر الذي حقق نتيجة لافتة في مباراته الأولى عندما اكتسح مضيفه أرسنال بثلاثية نظيفة, التسجيل عبر دانييلي أداني في الدقيقة 22. وأدرك دينامو كييف التعادل عبر سيرغي فيدوروف في الدقيقة 34, لكن كلمة الحسم كانت لفييري والمباراة تلفظ أنفاسها الأخيرة.

صراع كروي بين لاعب لوكوموتيف مارات إسماعيلوف (يمين) ولاعب أرسنال روبرت بيريز (الفرنسية)

وفي مباراة ثانية من نفس المجموعة, حصل أرسنال الإنجليزي على أول نقطة له في المسابقة بتعادله السلبي مع مضيفه لوكوموتيف موسكو الروسي.

واضطر الفريق اللندني إلى خوض المباراة في غياب ثلاثة لاعبين أساسيين في صفوفه وهم: قائده الفرنسي باتريك فييرا ولاعب الوسط السويدي فريدي ليونغبرغ والمدافع الصلب سول كامبل بسبب الإصابة.

وفي بروكسل وضمن المجموعة الأولى نجح بايرن ميونخ في انتزاع التعادل من إندرلخت 1-1 رغم خوضه المباراة بعشرة لاعبين اعتبارا من الدقيقة 34 إثر طرد مهاجمه البيروفي كلاوديو بيتزارو لنيله البطاقة الصفراء الثانية. وفي المجموعة ذاتها تغلب سلتيك الأسكتلندي على ليون الفرنسي بهدفين نظيفين.

فوز موناكو وديبورتيفو
وضمن مباريات المجموعة الثالثة, سحق موناكو الفرنسي إيك أثينا اليوناني برباعية نظيفة مؤكدا الانطلاقة القوية التي حققها عندما فاز على أيندهوفن الهولندي 2-1 في عقر دار الأخير في الجولة الأولى، وهو الفوز الثاني على التوالي لموناكو.

وكذلك فعل ديبورتيفو لاكورونيا الإسباني بفوزه على أيندهوفن الهولندي2-صفر، رافعا رصيده إلى أربع نقاط في المركز الثاني.

المصدر : الفرنسية
كلمات مفتاحية: