تقليص المشاركة الإماراتية في أسياد بوسان 2002
آخر تحديث: 2002/9/7 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/7/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/9/7 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/7/1 هـ

تقليص المشاركة الإماراتية في أسياد بوسان 2002

لقطة من لقاء الإمارات مع أوزبكستان
في تصفيات كأس العالم لكرة القدم 2002 (أرشيف)

أعلن أمين عام اللجنة الأولمبية الإماراتية إبراهيم عبد الملك أن بعثة الإمارات المشاركة في دورة الألعاب الآسيوية المقررة في بوسان الكورية في الفترة من 29 سبتمبر/أيلول الحالي إلى 14 أكتوبر/تشرين الأول المقبل قد تصل إلى 146 شخصا بين لاعب وإداري.

ورغم تقلص العدد بعد إلغاء بعض الألعاب, فإن البعثة تبقى الأكبر للإمارات في الألعاب الآسيوية.

وقال عبد الملك: "وضعت اللجنة الأولمبية في اعتبارها تحقيق ثلاثة أهداف رئيسية من المشاركة هي تحقيق النتائج والميداليات, واكتساب الخبرة, والإعداد لتأهيل اللاعبين إلى مناسبات أخرى كما أن ميزانية المشاركة بلغت 4.2 ملايين درهم (نحو 1.1 مليون دولار)".

وأضاف عبد الملك قائلا: "إجمالي متطلبات خطة اللجنة الأولمبية ستصل خلال السنوات المقبلة إلى 148 مليون درهم (نحو 40 مليون دولار) تتضمن الإعداد والمعسكرات".

وباتت مشاركة الإمارات في الأسياد تقتصر على ثماني ألعاب هي: كرة القدم والسلة واليد والمضرب والرماية والكاراتيه وبناء الأجسام وألعاب القوى.

وكان اتحاد الفروسية اعتذر عن عدم المشاركة, بينما استبعد منتخب السباحة لعدم توفر لاعبين جاهزين.

المصدر : الفرنسية