حسام غالي وزين الدين زيدان في صراع على الكرة بمباراة ودية بين الأهلي المصري وريال مدريد (أرشيف)
تقام مساء غد الأحد على ملعب القاهرة الدولي مباراة ودية على كأس الصداقة المصري الإيطالي بين فريقي الأهلي وروما، يتوقع أن يحضرها حشد جماهيري ضخم.

ويدير المباراة طاقم حكام دولي مصري بقيادة جمال الغندور ويعاونه وجيه أحمد وكلاهما شارك في مونديال كوريا الجنوبية واليابان، ومعهما صلاح البري. وهذه هي الزيارة الثانية لفريق روما إلى مصر حيث سبق له أن واجه المنتخب المصري عام 1995 في مباراة انتهت بالتعادل 2-2 وأدارها الغندور أيضا.

وتحظى المباراة باهتمام إعلامي كبير، إذ يرافق الفريق الإيطالي 50 صحفيا وينقلها التلفزيون الإيطالي على الهواء مباشرة، بالإضافة إلى ثلاثة آلاف من أنصاره.

ويدخل الأهلي المباراة سعيا إلى تحقيق فوز يعيد الثقة التي فقدها لدى جمهوره إثر خسارته المفاجئة على أرضه أمام جان دارك السنغالي في الجولة الأولى من مسابقة دوري أبطال أفريقيا، وكذلك للاستعداد بشكل جيد للقاء الرجاء البيضاوي المغربي في الجولة الثانية لأن خسارة أخرى ستفقده اللقب تقريبا.

وكان فريق روما وصل إلى مطار القاهرة أمس الجمعة حيث لقي استقبالا حافلا, وقال مدربه فابيو كابيلو في تصريح مقتضب "جئنا لنستمتع بزيارة الأهرام المصرية ونمتع جمهور الكرة المصري بعرض يليق بسمعة فريق روما".

واستعد الأهلي لهذه المباراة بتدريبات مكثفة وقرر المدير الفني الهولندي جو بونفرير إجراء بعض التعديلات على التشكيلة التي لعب بها أمام جان دارك السنغالي.

كما أسند الجهاز الفني مهام خاصة إلى بعض اللاعبين لمراقبة نجوم روما والحد من خطورتهم، خاصة النجم الأرجنتيني الشهير باتيستوتا الذي سيراقب وائل جمعه.

وتتجه أنظار الأهلي إلى تحقيق إنجاز رياضي مماثل لما قدمه في مباراته أمام ريال مدريد الإسباني العام الماضي على نفس الملعب والتي فاز فيها 1-صفر.

المصدر : وكالات